قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن:اعرب وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس الاثنين عن اسفه لتردد سلاح الجو الاميركي في نشر المزيد من الطائرات بلا طيار في افغانستان والعراق وطالب بالمزيد من الجهد من قبل العسكريين لتزويد القوات الميدانية بالمزيد من العتاد الملائم.

وقال في كلمة في جامعة سلاح الجو في القاعدة العسكرية في ماكسويل في الاباما (جنوب) quot;ان ما يقلقني هو ان اجهزتنا لا تتصرف دائما بشكل فعال على مستوى تزويد الجبهة بالموارد المطلوبة اليومquot; مضيفا quot;اني اناضل منذ اشهر بغية الحصول على المزيد من تجهيزات المراقبة والاستخبارات والاستطلاع الميدانيquot; مثل طائرة quot;بريداتورquot; بلا طيار المزودة بكاميرات فيديو quot;للتجسسquot;. مشيرا الى ان quot;الامر بالغ الصعوبة بسبب تعود البعض على طرق بالية في الادارةquot;.

وقال quot;مع اننا ضاعفنا قدراتنا خلال الاشهر الاخيرة فان الامر لا يزال غير كافquot; لافتا الى ميزات الطائرات بلا طيار التي تتقلص معها المخاطر الانسانية وتقل كلفتها عن الطائرات التي يقودها طيارون. وقال غيتس ان الولايات المتحدة تملك حاليا نحو خمسة آلاف طائرة بلا طيار اي quot;25 مرة اكثر مما كان في 2001quot; غير انه quot;برايي يمكننا فعل ما هو افضلquot;. وقال انه امر بتشكيل فريق عمل في وزارة الدفاع مكلف بايجاد وسيلة لتسريع ارسال طائرات بلا طيار ومعدات اخرى الى العراق وافغانستان.

وشبه هذه العملية ببرنامج اطلق في 2007 بهدف نشر سريع لعربات مصفحة تقاوم الالغام اشد نجاعة في حماية الجنود من quot;الهامفيquot;، وكان جيش البر بطيئا في تبنيه.