قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر : اعلن كبير مفاوضي الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) محفوظ علي بيبا الاحد في العاصمة الجزائرية ان المفاوضات في اطار الامم المتحدة quot;ما زالت هي مفتاح الحل السياسيquot; للنزاع حول الصحراء الغربية.

وصرح المفاوض في مؤتمر صحافي على هامش منتدى دولي حول تقرير مصير الشعوب في العاصمة الجزائرية ان quot;الطريق تبقى التفاوض في اطار الامم المتحدة على اساس قراراتها بهدف تقرير المصيرquot;.واضاف quot;نحن في انتظار القرار المقبل لمجلس الامن الدولي (حول الصحراء الغربية) المقرر في 29 نيسان/ابريل لنرى افاقquot; المفاوضات بين المغرب والبوليساريو حول مستقبل تلك المستعمرة الاسبانية سابقا التي ضمها المغرب عام 1975.

وتجري الرباط وجبهة البوليساريو منذ حزيران/يونيو 2007 مفاوضات مباشرة برعاية الامم المتحدة في ضاحية مانهاست في نيويورك لم تسفر عن نتيجة حتى الان. واتفق الطرفان على جولة خامسة من المفاوضات في موعد لم يحدد. وشدد بيبا على ان quot;الحل يجب ان يقوم على الشرعية الدولية للحفاظ على الانسجام والوفاق في المنطقةquot;.لكنه حذر من انه quot;اذا توقفت العملية السياسية فان المجال قد يفتح امام خيارات اخرى بما فيها الكفاح المسلحquot;.

وندد بيبا quot;بانحيازquot; الموفد الخاص للامين العام للامم المتحدة الى الصحراء الغربية بيتر فان فالسوم الذي اعتبر الاسبوع الماضي ان خيار استقلال الصحراء quot;غير واقعيquot;.وقال المفاوض الصحراوي ان الواقعية quot;هي ان ترى الامور كما هي وليس كما يراد لها ان تكونquot; معتبرا ان quot;ذلك الشخص (فان فالسوم) اقصى نفسه بتصريحاتهquot;.وتطالب جبهة البوليساريو باستفتاء لتقرير المصير برعاية الامم المتحدة يضع الصحراويين امام خيار بين الانضمام الى المغرب او الاستقلال او حكم ذاتي تحت سيادة مغربية كما تدعو الرباط.