قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم : توجه وفد سوداني رفيع المستوى بقيادة مستشار الرئيس مصطفى عثمان اسماعيل الليلة الماضية الى بريطانيا لبحث المبادرة التي أطلقها رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون بشأن ازمة اقليم دارفور المضطرب غرب السودان.

وقال اسماعيل في تصريحات صحفية قبيل مغادرته ان الحكومة السودانية متمسكة بمبادرة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي بالتفاوض مع الحركات المسلحة بدارفور التي بدأت جولاتها بسرت الليبية. وتطرق الى مبادرة بروان بنقل المفاوضات الى لندن فهي اهم مسألة في اجندة لقاءاته تحتاج الى نقاش مع الحكومة البريطانية وتقديم اجابات حول علاقة هذه المبادرة بمبادرة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي حول سلام دارفور .

ومن المقرر ان تبدأ اليوم محادثات رسمية بين الجانبين السوداني والبريطاني بطاولة مستديرة في جنتهاوس اكبر مركز للابحاث السياسية في بريطانيا تمتد لساعتين لمناقشة المبادرة البريطانية الخاصة باستضافة مفاوضات الحكومة والحركات المسلحة. وسيبحث ايضا موضوع تنمية العلاقات الثنائية وقضايا دارفور وسير تنفيذ اتفاق السلام الشامل وكذلك قضاياالسودان في مؤسسات الدولة مثل منظمة التجارة العالمية وديون السودان عند هذه المؤسسات .ويضم وفد حكومة السودان مستشار الرئيس ووزير الخارجية بجانب خضر هارون مدير الادارة الاوروبية.