قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: دعا رئيس الحكومة الروسية فلاديمير بوتين اليوم إلى عدم انتظار قدوم الشيوعية بل تلبية الحاجات الحالية للسكان. ونقلت وكالة الأنباء الروسية quot;نوفوستيquot; عن بوتين خلال لقاء مع قيادة حزب quot;روسيا الموحّدةquot; أنه quot;لا يجوز تأجيل الحياة الجيدة، كهدف بعيد، كما كان في العهد السوفيتي، وانتظار قدوم الشيوعية وتحمل المعاناة بسبب ذلك اليومquot;.

وأضاف quot;علينا العمل على تحسين حياة الناس ومحاولة فعل ذلك كل يوم وكل أسبوع، وكل شهر ولهذا فإن خطواتنا التي نسقناها مع البرلمان يجب أن تكون موجهة نحو تحسين حياة الناسquot;.

وقال بوتين quot;كنت أود أن يصبح الحزب حلقة وصل بين المواطنين وهيئات السلطة بشكل عام والحكومة بشكل خاص... برأيي أن هذا أهم شيء. لهذا الغرض بالذات يتم تشكيل تنظيمات اجتماعية كبيرةquot;.

من جانبه، قال رئيس المجلس الأعلى للحزب بوريس غريزلوف أن مسألة انتساب رئيس الحكومة الروسية زعيم حزب quot;روسيا الموحدةquot; فلاديمير بوتين إلى صفوف الحزب لم تبحث خلال لقائه مع قيادة الحزب اليوم في نوفو-أوغاريوفو.

وشدد غريزلوف على أن بوتين يعتبر بالنسبة لنا زعيما للحزب وسيبقى بهذه الصفة من دون أن ينضم إلى quot;روسيا الموحدةquot; تنظيميا في الوقت الحاضر، مشيرا إلى أن النظام الداخلي للحزب يسمح بذلك.

وأشار غريزلوف إلى أن بوتين بترؤسه الحزب سيشارك في فعالياته مرة على الأقل كل شهر.

وكان أعضاء حزب quot;روسيا الموحدةquot; أدخلوا في الرابع عشر من نيسان/ أبريل من العام 2008 تعديلات على النظام الداخلي للحزب تتضمن استحداث منصب رئيس الحزب، حيث منح رئيس الحزب صلاحيات واسعة في سابقة من نوعها.

وفي اليوم التالي انتخب الأعضاء فلاديمير بوتين لهذا المنصب وتولى بوريس غريزلوف منصب رئيس المجلس الأعلى للحزب، ومع ذلك بقي بوتين غير منتسب للحزب.