قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سانت لويس: نفذت طائرة المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأميركية، باراك أوباما، هبوطاً اضطرارياً الاثنين، في مطار سانت لويس، وذلك بعد مشاكل تقنية واجهت الطيار. وأكدت الأنباء الواردة حول الموضوع، أن الطائرة quot;حطت بأمانquot; على المدرج، حيث كانت بعض عربات الإطفاء بانتظارها، وقد ظل أوباما على مقعده طوال الوقت.
وحسب تفاصيل الحادث، فأن الطيار الذي كان يقل أوباما من شيكاغو إلى شمالي كارولاينا في جولة انتخابية quot;رصد مشكلة تتعلق بالتحكم.quot; غير أنه رفض اعتبار المشكلة عائقاً كبيراً، مصراً على أنه quot;ظل مبقياً الطائرة تحت السيطرة طوال الوقت.quot;
وقد تحدث أوباما للصحفيين إثر الحادث، قائلاً إنها المرة الأولى التي يشهد فيها هبوطاً إضطرارياً. وأضاف مازحاً: quot;لقد رغبنا في إضافة بعض الحرارة إلى مجريات النهار،quot; وأضاف: quot;عندما يقول الطيار أن هناك أمراً ما لا يعمل كما يجب، عندها عليك التأكد من وضع حزام الأمان والجلوس إلى مقعدك.. كل شيء كان تحت السيطرة.. الطيار يعرف ما الذي عليه فعله.quot;
ويأتي هذا الحادث بعد ساعات قليلة من إعلان حملة أوباما أن الأخير سيلقي خطابه الرئيسي خلال المؤتمر العام للحزب الديمقراطي في قاعة تتسع لأكثر من 75 ألف شخص، عوضاً عن قاعة أخرى لا تتسع لأكثر من 20 ألف شخص. ويرغب أوباما في إلقاء الخطاب بتلك القاعة خلال المؤتمر المنتظر بمدينة دينفر في 24 أغسطس/آب المقبل لإظهار قوته، في اللحظة التي سيعلن فيها قبوله ترشيح الحزب له إلى السباق الرئاسي.
وقالت حاكمة ولاية كنساس، كاثلين سيبيلوس، وهي واحدة من بين كبار أعضاء الحزب الذين سيرأسون المؤتمر، إن حملة أوباما التي جرت تحت عنوان quot;التغييرquot; ألهمت ملايين الأميركيين الذين لم يكونوا معتادين على خوض غمار السياسة. وأضافت أن تخصيص قاعة أكبر لأوباما quot;سيسمح للآلاف بالحصول على فرصة للعب دور في الحملة.quot;
الخطط الاقتصادية تتصدر اهتمامات المرشحين
ويبدو أن المسائل الاقتصادية ستكون العنصر الأهم في المرحلة المقبلة، وتؤكد مصادر مطلعة أن أوباما سيثير هذه القضية خلال جولته في شمالي كارولاينا، حيث سيركز على قضية الضمان الاجتماعي للعائلات.
بالمقابل، لا يبدو المرشح الجمهوري، جون ماكين بعيداً عن هذه الأجواء، إذ من المتوقع أن يقصد مدينة دنفر الاثنين لكشف خطة في هذا الإطار، حيث سيحاول إظهار نفسه على أنه quot;المنقذquot; في هذا الإطار، واتهام أوباما بأن خطته ستزيد نسبة العاطلين عن العمل. وذكرت معلومات موثوقة أن خطاب ماكين سيشمل quot;مهاجمة الإدارة الأميركية والكونغرس لفشلهما في أداء واجباتهما حيال حسن إدارة الحكومة.quot;
ومن المتوقع أن يرد على لسان ماكين الجمل التالية: quot;لقد زاد حجم الحكومة بمعدل 60 في المائة خلال الأعوام الثمانية الأخيرة، وهذا ببساطة أمر لا مبرر له، عندما أتولى الرئاسة سأعيد النظر بحجم الحكومة وأحدّث الوسيلة التي تدير من خلالها الأعمال وأوفّر مليارات الدولارات، وسأستخدم حق النقض (فيتو) ضد كل قانون يتضمن إنفاقاً غير ضروري.quot; يذكر أن حملة ماكين أصدرت، بالتزامن مع خطابه المنتظر، ورقة عمل تتضمن خطوط عريضة لخطته الاقتصادية التي يظهر منها نيته إعادة التوازن إلى الموازنة العامة عام 2013.