قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: اتهمت الرئاسة الفلسطينية السبت حركة حماس اثر حملة الاعتقالات في قطاع غزة بانها quot;تصر على انقلابها رافضة التراجع عنه رغمquot; الدعوة التي اطلقها رئيس السلطة محمود عباس للحوار.

واوضحت الرئاسة ان quot;ما قامت به حركة حماس من اقتحام مكاتب المحافظات ومقراتها وتخريبها وسلبها اضافة الى مكاتب شخصيات وطنية يؤكد انها لا تريد الحوارquot;. وقد اعلنت حركة فتح بزعامة عباس ان اجهزة الامن التابعة لحركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة اعتقلت اكثر من مئة من كوادر وعناصر الحركة ليل الجمعة السبت بعد تفجير اسفر عن مقتل خمسة اعضاء في كتائب القسام.

وشددت الرئاسة في البيان على ان quot;حماس ممعنة في انقلابها ولا تريد العودة عنه او العودة الى الصف الوطني رغم دعوة الرئيس للحوار الوطني الشامل لانقاذ قطاع غزة ومواطنيه من الحصار والعزلةquot;.

واضافت ان quot;حركة حماس تصر على فصل الضفة عن القطاع وعلى مناخ لا يساهم في تحقيق الوحدة الوطنية، ولا يساعد الجهود العربية التي تعمل من اجل انهاء حالة الانقسام ووضع حد لمعاناة المواطنينquot;.