قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر:جدد الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة اليوم حرصه على تحسين علاقات بلاده مع المغرب. وقال بوتفليقة في برقية الى الملك المغربي محمد السادس لتهنئته بمناسبة الذكرى التاسعة لتوليه السلطة انه مستعد لبذل مزيد من الجهود لتوثيق العلاقات التي تجمع بين البلدين والشعبيين الشقيقين.

وتعاني العلاقات الجزائرية المغربية حالة جمود بسب خلافات سياسية حول قضية الصحراء الغربية ومسائل أمنية وتهريب المخدرات.

ولا تزال الحدود البرية بين البلدين مغلقة منذ عام 1994 بعد قرار الجزائر غلق حدودها وفرض تأشيرات على المغاربة ردا على قرار المغرب فرض تأشيرة دخول على الجزائريين عقب اعتداء مسلح على فندق في مراكش نسبته الرباط الى جهات جزائرية.

وقررت الرباط الغاء التأشيرات على الجزائريين عام 2005 في خطوة لتحسين علاقاتها مع الجزائر التي قامت بالاجراء نفسه عام 2006.

وتشترط الجزائر لفتح حدودها تسوية شاملة لما تصفه بالملفات الأمنية المتعلقة بوقف تهريب السلاح والمخدرات من المغرب الى الجزائر ومنع وجود مسلحي ما يسمى بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي على الأراضي المغربية.