قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وفاء مطالقة من عمان: تمكن طالب اردني من مدرسة اليوبيل من فصل عنصر الهيدروجين من الماء باستغلال الطاقة الشمسية لتوليد طاقة كهربائية وحرارية في المنازل بكلفة بسيطة بواسطة جهاز quot;الفصلquot;.
ويقوم المشروع quot; البيت الهيدروجينيquot; كما يقول صاحبه الطالب في الصف الحادي عشر عمر جبارة على الاستفادة من الطاقة الشمسية في تحليل الماء الى اوكسجين وهيدروجين باستعمال خلية الوقود للحصول على الطاقة الكهربائية.
وتنتج كل خلية بحسب جبارة 2ر1 فولت كهربائي وقودها الهيدروجين حيث يتم الحصول على طاقة نظيفة من غير اي تلوث بيئي وباقل الاسعار بمعنى ان من شان المشروع حل مشكلة ثلاثية الابعاد هي الطاقة والبيئة والكلفة.
ويضيف لوكالة الانباء الاردنية ان نظام هذا المشروع يتميز بان عمره اطول ويحتاج الى صيانة اقل كما يمكن التحكم في حجم المشروع حسب الطاقة التي يحتاجها للتشغيل مشيرا الى انه لا توجد حاجة لمصادر وقود اخرى لان الهيدروجين ينتج من الماء ويعود مرة اخرى للماء كما لا توجد له اي اثار جانبية ضارة على صحة الانسان او البيئة.
ويبين ان المواد اللازمة لتشغيل نظام quot;البيت الهيدروجينيquot; هي خلايا شمسية ومراوح عالية للاستفادة من طاقة الرياح اضافة الى خزانات مياه، وهنا نستطيع الاستفادة من مياه الامطار وخلايا الوقود.
الدكتور محمد حمدان استاذ الهندسة الميكانيكية في الجامعة الاردنية قال ان المشروع مشجع ويستحق اجراء دراسة جدوى اقتصادية له خاصة في ظل الارتفاع المضطرد في اسعار المحروقات عالميا لكنه يشير الى ان تحليل المياه الى هيدروجين واوكسجين يحتاج الى طاقة عالية مصدرها الرئيس الشمس.
يتفق المهندس هاشم القيسي المشرف على المشروع والمهندس عبدالخالق الشبول المسؤول المباشر لمشروع quot;انتل quot; في مدرسة اليوبيل على أنه يمكن تطبيق الفكرة على المستوى المنزلي إذا تم إستخدام خلايا شمسية متحركة تحافظ على اتجاه ثابت في أشعة الشمس وذلك للمحافظة على طاقة شمسية ثابتة طوال النهار أو الاستفادة من فكرة مزارع الخلايا الشمسية التي توفر الكميات المناسبة للطاقة من أجل التحليل.
ويؤكدان ان كلفة المشروع تكون فقط مرتفعة في بداية التشغيل اذ تصبح مجانية بعد الاستخدام (كبدائل للكهرباء، الغاز والديزل).
واتفقا ايضا على ان تكلفة الخلية الشمسية الواحدة تصل الى حوالي 400 دينار علما بان خلية واحدة لا تكفي اذ ان منزلا مساحته 150 مترا مربعا يحتاج بين 6 الى 10 خلايا شمسية لتشغيل الاجهزة المنزلية العاملة على الكهرباء كالثلاجة والغسالة والتلفزيون اضافة الى اضاءة المنزل بالكامل موضحين ان الطاقة تذهب الى بطاريات خاصة لاعادة استخدامها اثناء الليل / فترة غياب الشمس.
وقالا انه بالامكان ايضا ضغط عنصر الهيدروجين الذي تم فصله في اسطوانات خاصة وتحويله الى سائل لاعادة استخدامه مرة اخرى كبديل عن اسطوانات الغاز المستخدمة حاليا.