قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بلجراد: تدخل مدونة سلوك جديدة أعدتها الحكومة الصربية حيز التنفيذ في وقت لاحق من الشهر الجاري وتلزم موظفي الحكومة بالتخلص من أي تذمر والرد ببشاشة عن اي استفسارات والكف أيضا عن ارتداء ملابس قصيرة.

وجاء في المدونة quot;أنه يتعين على موظفي الدولة أن يعملوا بحرفية ولطفquot; ويقدموا quot;معلومات صحيحة وحديثة ويحترموا شخصية وكرامة المواطنين.quot;

ونصت الوثيقة على ضرورة الحفاظ على سرية أعمال المواطنين والتصرف بوقار أمام الجماهير.

ومع ان المدونة لم تفرض قانونا خاص بالملبس الا انها استبعدت quot; التنورات القصيرة على نحو غير متناسب والاغطية الشفافة والاحزمة الضيقة والقمصان الشفافة والسروايل القصيرة.quot;

وفي صربيا نحو 250 ألف موظف وهو عدد متضخم من موظفي هذا البلد عندما كان محور يوغوسلافيا الاشتركية.

ورغم الرواتب المتواضعة يفضل الصربيون الوظائف بسبب قلة ساعات العمل والشعور بالامان الوظيفي والسلطة. ولكن في نظر الصربيين العاديين فان العمل في الحكومة يمثل ثقافة البيروقراطية المتذمرة قليلة الفائدة.