قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

محمد الخامري من صنعاء : ضمن متابعة المنحة المالية التي وقعتها اليمن في وقت سابق مع الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا والتي تقدر بـ 12 مليون دولار ، وتقييم الوضع الحالي للبرنامج اليمني لمكافحة الإيدز مالياً وإدارياً ومدى استيعاب البرنامج للمنحة المالية التي ستقدم لتعزيز أنشطة مكافحة الإيدز ، والتي تقدر بـ 14 مليون دولار سيجري التوقيع عليها خلال الأيام القليلة القادمة ، يصل إلى صنعاء اليوم السبت فريق من الصندوق برئاسة الدكتورة هند خطيب عثمان رئيس فريق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، وممثل الصندوق الدكتور محمد علاء.

وكانت الدكتورة فوزية غرامة مديرة البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز قد قالت في تصريحات صحفية أن فريق الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز سيقوم بتقييم مستوى الإنجاز للجزء الأول من أنشطة مكافحة الملاريا والإطلاع على المبنى الجديد للبرنامج الوطني لمكافحة الملاريا وتقييم أنشطة البرنامج الوطني لمكافحة السل ، مشيرة إلى أن زيارة الفريق ستستغرق أسبوعاً كاملاً يقوم خلالها بعدة فعاليات ضمن برنامج خاص.

يذكر أن وزارة الصحة كانت قد بدأت الشهر الماضي بتنفيذ حملة ضد مرض الملاريا في ثلاثة عشر محافظة مستهدفة متمثلة بالمناطق الجبلية والأرياف وبعض الأحياء السكنية وذلك باستخدام مضخات الرش اليدوية الصغيرة وبلغ عدد تلك المضخات المستخدمة 56 مضخة بمشاركة 150 عاملاً وبكمية مقدرة بـ400 لتر، وجهزت لهذا الغرض 40 سيارة موزعة في تلك المحافظات.
وبحسب القائمين على تلك الحملة فإن الحملة تهدف إلى خفض كثافة البعوض الناقل للملاريا ويخفف نسبة الإصابة في اليمن.

تجدر الإشارة إلى أن اليمن تعاني حوالي من ثلاثة مليون حالة إصابة ملاريا.