قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أماني الصوفي من صنعاء: أكدت مديرة إدارة المرأة الريفية بوزارة الزراعة والري لـ"إيلاف" أن إدارتها وبتوجيهات مباشرة من وزير الزراعة ستقوم خلال المرحلة القادمة بالعديد من الأنشطة التوعوية من خلال مراكز الإرشاد الزراعي المتواجدة في جميع المحافظات والمدن والمديريات اليمنية لتوعية المزارعين بأضرار مرض نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) وكيفية الوقاية منه وتجنب مخاطره الفتاكة ، مشيرة إلى انه وطبقا للتوجيهات فقد تم تشكيل لجنة خاصة بهذه المهمة بالتنسيق والإشراف من قبل اللجنة الوطنية لمكافحة الإيدز التي ستشارك في إقامة ورشة العمل الأولى للتوعية بمخاطر هذا الوباء والخاصة بقيادات وموظفي وزارة الزراعة والري ، إضافة إلى الاعداد المتواصل للعديد من المشاريع والبرامج التي تعتزم إدارة المرأة الريفية تنفيذها خلال العام الجاري 2005م ، مشيرة إلى أنهم بصدد تنفيذ مشروع التربية المنزلية للكوادر النسائية في عدد من المحافظات اليمنية منها لحج، وأبين، وشبوة ، بتمويل من وزارة الزراعة والري وبالتعاون مع صندوق تشجيع الإنتاج الزراعي والسمكي ، ومشروع تقنية ما بعد الحصاد لمحصول البن الذي ستنفذه جمعية طالوق بجبل صبر محافظة تعز بتمويل من الجانب الفرنسي الذي يعمل في إطار التوعية بمجالات الأمن الغذائي.
وأشارت المهندسة بلقيس عبد الستار إلى أن هناك جهات دولية ومحلية ممثلة بالصندوق الدولي للتنمية الزراعية "الإيفاد" ووزارتي الزراعة والري والثقافة والسياحة سيقومون بدعم ورعاية مشروع السياحة الريفية المزمع تنفيذه في كل من الضالع، وريمة، وذمار، وسيتم فيه إقامة مجمعات سياحية، وبنية تحتية في ا لبيوت الريفية القديمة من أجل تنشيط عملية السياحة.