قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكرت وسائل الاعلام الرسمية ان فيتنام الشيوعية التي تفرض قيودا مشددة على استخدام الانترنت شكلت وحدة خاصة من الشرطة للتحقيق في جرائم الانترنت والحد من توزيع المنشورات المحظورة من خلالها.
وكان هذا البلد الواقع في جنوب شرق اسيا قد سجن ثلاثة معارضين الشهر الماضي بعدما نشروا انتقادات للنظام السياسي في فيتنام عبر الانترنت.
وقالت صحيفة فيتنام نيوز المملوكة للدولة اليوم ان هانوي شكلت قوة من الشرطة لمكافحة الاحتيال "والغش او المقامرة وتخزين وتوزيع المنشورات المحظورة عبر الانترنت."
وقال الكولونيل نجوين هوا بنه قائد ادارة الشرطة الاقتصادية بوزارة الامن العام ان من المنتظر ان يبدأ افراد قوة شرطة الانترنت عملهم الشهر القادم .
ويقدر عدد مستخدمي الانترنت في فيتنام بنحو خمسة ملايين من بين اجمالي عدد السكان البالغ 81مليون نسمة. وبسبب انخفاض مستوى الدخول يلجأ العديد من المستخدمين الى مقاهي الانترنت التي يطلب منها تسجيل بيانات المستخدمين والابلاغ عن الدخول الى المواقع التي يعتقد انها غير لائقة.
ونقلت فيتنام نيوز عن نجوين تو كوانج مدير مركز امن شبكة الانترنت التابع لجامعة هانوي للتكنولوجيا قوله "من المتوقع ان تمثل الجريمة من خلال الانترنت مشكلة كبرى مع تزايد عدد مستخدمي الشبكة وزيادة سرعة الاتصال."