: آخر تحديث
ردود فعل عربية ودولية شاجبة

فعلها ترمب... القدس عاصمة لإسرائيل

واشنطن: اعلن الرئيس الاميركي دونالد ترمب الاربعاء الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل في قرار تاريخي يطوي صفحة عقود من السياسة الاميركية، ما يمكن ان يؤدي الى موجة جديدة من اعمال العنف في الشرق الاوسط.

وقال ترمب في كلمة من البيت الابيض "قررت انه آلان الأوان للاعتراف رسميا بالقدس عاصمة لاسرائيل".

وأعلن ترمب في خطاب ألقاه مساء الاربعاء انه أمر ببدء التحضيرات لنقل سفارة بلاده في اسرائيل الى القدس.

وقال ان القرار يعكس "مقاربة جديدة" إزاء النزاع العربي الاسرائيلي".

ووعد الرئيس الأميركي ببذل قصارى جهده من اجل الايفاء بالتزام بلاده بالتوصل الى اتفاق سلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين، مؤكدا ان الولايات المتحدة تؤيد "حل الدولتين".

ودعا الى "الهدوء" و"التسامح" بعد ان اعلن اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لاسرائيل، مشيرا الى ان نائبه مايك بنس سيتوجه الى الشرق الاوسط "خلال الايام القليلة المقبلة".

ويكون ترمب بذلك اتخذ قرارا أرجا اتخاذه كل الرؤساء الاميركيين منذ العام 1995.

ورحب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بقرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لاسرائيل، واصفا اياه بانه "تاريخي" وبانه "قرار شجاع وعادل".

وتعهد نتانياهو ايضا بعدم اجراء اي تغييرات على "الوضع القائم" في الاماكن المقدسة في القدس، مؤكدا ان القرار الاميركي لن يغير اي شيء فيما يتعلق بوضع الاماكن المقدسة للاديان السماوية الثلاثة.

وأثار قرار ترمب المرتقب غضبا فلسطينيا، لكن يبدو أن التحركات الرسمية العربية ردا على هذه الخطوة لا ترتقي لخطورة الموقف.

وكانت السلطة الفلسطنية دعت إلى اجتماعات طارئة عربية وإسلامية، فيما أعلن وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي أن بلاده ستدعو لاجتماع طارئ للجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي يومي السبت والأحد المقبلين.

وحذر ملك الأردن عبد الله الثاني الرئيس الأميركي من أن قرار نقل السفارة ستكون له تداعيات خطيرة على الأمن والاستقرار في المنطقة، كما حذر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ترمب من القيام بإجراءات من شأنها أن تقوض فرص السلام في الشرق الأوسط، وفق بيانين رسمين صدرا بعمان والقاهرة.

كما أبلغ الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز ترمب بأن أي قرار لنقل السفارة الأميركية إلى القدس قبل التوصل لتسوية سلمية دائمة من شأنه أن يستفز مشاعر المسلمين، فيما عبر ملك المغرب محمد السادس في رسالة لترمب عن قلقه الشديد من القرار المرتقب، وقال إن القدس يجب أن تبقى أرضا للتعايش.

وأعلنت وزارة الخارجية القطرية أن قطر تعلن رفضها التام لأي إجراءات للاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. وقال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن الحكومة العراقية ترفض نقل السفارة الأميركية للقدس، وتحذر من تداعيات الموضوع.

وفي لبنان حذر رئيس الحكومة سعد الحريري من أن هذه الخطوة ستكون لها انعكاسات خطيرة. كما شددت تونس على ضرورة الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني للقدس.

أما الجامعة العربية فطالبت واشنطن بضرورة الالتزام بقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بمدينة القدس، وقواعد القانون الدولي ومبادرة السلام العربية لعام 2002.


عدد التعليقات 20
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. متى تعربت القدس ؟
أبو:شيليا مسلم بالسيف - GMT الأربعاء 06 ديسمبر 2017 21:34
عندما حاصر القائد الأمازيغي القدس في 950 سنة قبل الميلاد كانت تحت حكم إسرائيل.......متى تعربت القدس ؟
2. فيلق القدس
OMAR OMAR - GMT الأربعاء 06 ديسمبر 2017 22:34
أعتقد أن آية الله خامنئي سيزيل كلمة القدس من أسم فيلق القدس وسيحتفظ بأسم ..... "فيلق"
3. لازلنا نبحث بفوائد بول ال
OMAR OMAR - GMT الأربعاء 06 ديسمبر 2017 22:37
لازلنا نبحث بفوائد بول البعير
4. الى رقم 2
Wahda - GMT الأربعاء 06 ديسمبر 2017 23:39
ونمرود عاصمة الآشوريين بلاد ما بين النهرين ارجعوها الى اهلها الاصليين أم حلال عليكم وحرام على غيركم . لا نريد منكم شيء سوى التعايش مع الجميع بحب وسلام
5. Upon taking a "small step
Rizgar - GMT الأربعاء 06 ديسمبر 2017 23:51
Upon taking a "small step" onto the surface of the moon in 1969, Neil Armstrong uttered what would become one of history''s most famous quote ."That''s one small step for man, one giant leap for mankind"
6. اورشلايم عاصمة لإسرائيل
Rizgar - GMT الأربعاء 06 ديسمبر 2017 23:54
الاعتراف باورشلايم عاصمة لإسرائيل، عمل جبار , يعني فشل الاكاذيب العربية فشلا ذريعا , حاول العرب عن طريق الارهاب والهمجية والقتل والاغتصاب والفبركة والتزوير والاكاذيب تغير الحقائق التاريخية . مرة اخرى جاء الحق وزهق الباطل ....اورشلايم ليس بخورماتو ........... الحقيقة انتصرت .
7. من حظ أسرائيل في هيك حكام
فول على طول - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 00:37
من حظ أسرائيل في هيك حكام جرب
8. المدعو Rizgar
OMAR OMAR - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 00:40
أعتقد أن المدعو Rizgar صهيوني أكتر من نتنياهو
9. كنت اتسائل
عادي - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 06:50
ماهي الاسباب التي تجعل بابل ومصر ان يحاربون وياخذوهم عبيد ليس أسرى عبيد. ....... الغريب يأتون الان ويقولون انها لهم من قبل ق٣٠٠٠ عام ولم يقولوا لنا كم منها كانت لهم. اكيد لم تكن الفترة أكثر من العرب.
10. عروبتي وديني
bellaev - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 11:26
انا عربي مسيحي ولا اقبل ما يقوله ترامب هاي بلادنا وما اله يقرر فيها زي ما احنا ما النا نقرر في بلاده أيا كانت فهو ما اله يقرر في بلادنا عاش المسيحيون والاسلام فيها وواجهوا المستعمرين معا لن يأتي هذا ليفرقنا ...والقدس عاصمة فلسطين انتهى


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. فاجعة الموصل تحرم سكانها فرحة الاحتفال بهزيمة داعش في سوريا
  2. الملك سلمان يُسلّم الفائزين جوائز مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل
  3. صور ثلاثية الأبعاد لقلب الجنين في رحم أمه
  4. إيران: ملوكنا القدماء هم من أنقذ اليهود
  5. داعش سيحتفظ بالقدرات الدعائية لـ
  6. كاتبة أسترالية: أردوغان معلم السياسة الرخيصة !
  7. معارض سوري يوضح لـ
  8. تربة
  9. تظاهرة واسعة في لندن للمطالبة باستفتاء جديد حول بريكست
  10. قوات سوريا الديمقراطية: الحرب ضد داعش مستمرة
  11. مسلمو الصين يُجبرون على أكل لحم الخنزير ويُمنعون من الصلاة
  12. في جولة جنيف الثانية .. الجزائر مرعوبة من مبادرة الحكم الذاتي
  13. المدمرة البريطانية (HMS Dragon) في بيروت الإثنين
  14. إضاءة برج خليفة في دبي بصورة لرئيسة وزراء نيوزيلندا
  15. قمة مصرية عراقية أردنية السبت
  16. رئيس وزراء العراق يطلب من البرلمان إقالة محافظ نينوى
في أخبار