قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خالد الزيدان: اشارت تقارير دولية وفقاً لمصادر معنية برصد الارهاب الدولي الى وجود (18) ألف مقاتل تقريباً لدى تنظيم القاعدة في 60دولة منها المملكة العربية السعودية.واوضح المتحدث الرسمي الامني بوزارة الداخلية العميد منصور بن سلطان التركي ان المملكة تعتمد على مصادرها الخاصة مؤكداً في حوار خاص ل "الرياض" ان العمل الامني بالمملكة حريص على معالجة السلبيات ليس من خلال المواجهات مع الخلايا الارهابية فقط لكن بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة ومشيراً الى ان الاعداد الكثيرة التي في السجون السعودية بسبب محاربة الارهاب والارهابيين تبين من خلال التحقيقات ان العلاقة سطحية وغير مباشرة ولم يحدد العميد التركي رقماً معيناً بأعداد المطلوبين الجدد غير القائمة ال (26) السابقة.
مبيناً ان العفو عن المطلوبين في حال تسليم احدهم نفسه بعد انتهاء مهلة العفو راجع للمقام السامي الذي لن يدخر جهداً في تقدير كل حالة وظرف نافياً خروج احد ممن سلم نفسه خلال المهلة السابقة حتى الآن وموضحاً ان ذلك لازال يخضع للعديد من الجوانب والضوابط لصالح الشخص نفسه ووفقاً لاجراءات قضائية تطبق آليات العفو السامي الكريم.
واعلن العميد التركي عن وجود اجهزة امنية متطورة مختصة بجرائم الانترنت ورصد كافة المخالفات الممررة من خلاله.
وفي ما يلي نص الحوار:
@ "الرياض": الكثير يعلق بعد تنصيبك متحدثاً رسمياً امنياً لوزارة الداخلية.. لم تعد تصدر بيانات ايضاحية للمستجدات ومجريات القبضيات فهل يعني ذلك انتهاء المتابعات الكبرى ام ماذا؟
- العميد التركي: اطلاقاً؟ فلم يحدث حتى الآن ما يدعو لاصدار بيانات كالمتبع فما حصل للاحداث الميدانية مؤخراً في مواجهة عمل الارهاب او خلافه ما يدعو للامر؛ فالعمليات التي تحدث هي في سياق العمل الامني.
@ "الرياض": هناك معلومات وتقارير تناقلتها بعض وسائل الاعلام والوكالات العالمية تشير الى وجود (18) ألف مقاتل لدى تنظيم القاعدة في 60دولة منها المملكة ما يعني تخوفا من وجود هجمات ارهابية من خلايا نائمة؛ حتى قالوا: ان العراق احد المنافذ التي تمد تلك الهجمات القادمة فما مدى متابعة الوزارة لذلك؟
لكل دولة رؤيتها
- العميد التركي: في حقيقة الامر لكل دولة رؤيتها واسلوبها في تقدير عمليات الارهاب ونحن نتحفظ على ما تتوصل اليه دول أخرى في نتائجها، وعندنا اعتماد كثير على مصادرنا الداخلية، وعلى معلوماتنا ومعرفتنا بأوضاعنا الخاصة بالمملكة، وبالتالي لا يوجد لدينا مشاكل كما يظهر في بعض التقارير؛ ولكن العمل الامني في المملكة حريص جدا ان يعالج السلبيات ليس من خلال المواجهات الامنية والمسلحة فقط؛ لكن باللجوء الى الجهات ذات العلاقة بالجوانب الأخرى التي تؤثر على مفاهيم التطرف وتحاربه.
اعداد المطلوبين
@ "الرياض": العميد منصور ذكرت في تصريح سابق ان هناك اعدادا من المطلوبين غير قائمة ال (26) فالناس يتساءلون ويتوارد لديهم ان بعد القبضيات التي حدثت خلال الفترة الماضية ظهرت اسماء جديدة فهل هناك اعداد دقيقة لدى الداخلية بهم؟
- العميد التركي: لا يوجد لدينا عدد محدد للمطلوبين فالذي اتضح انه تظهر حالات اتهام وشبهات حول اشخاص في مختلف انحاء المملكة نتيجة المعلومات والضبطيات للاشخاص والمواقع وهؤلاء الاشخاص يظلون متهمين حتى نصل اليهم ونستجوبهم وبالتالي يتحدد مدى ارتباطه بالعمل الارهابي وحتى الآن لم نتعرف على شخص مطلوب فعلياً فمن يتم القبض عليهم كثير لكن يتم اطلاق الكثير للتأكد ان مدى العلاقة مع المطلوبين علاقة سطحية.
الحدود مع دول الجوار
@ "الرياض": ما يتعلق بالحدود مع بعض دول الجوار خاصة العراق واليمن يمكن الحديث حول تهريب الاسلحة والاشخاص فهل هناك متابعة لذلك ورقابة؟
- العميد التركي: الحدود تخضع لرقابة مشددة منذ فترة فالمملكة حريصة على ذلك ومنع اي امور سلبية قد تؤثر كذلك على علاقاتها بدول الجوار، وهناك تدعيم اكثر امنياً على الحدود العراقية عبر تقنيات حديثة ومساندة امنية نظراً لما يحدث في العراق.
@ "الرياض": بعد انتهاء مهلة العفو الملكي الكثير لازال ينتظر عن ملامح وآليات العفو خاصة لمن سلم نفسه خلال تلك المدة فهل هناك جديد حيال ذلك وهل افرج عن احد ممن سلم نفسه؟
- العميد التركي: اجراءات العمل الامني تخضع لضوابط ونظم وهي مكملة للعمل القضائي بالمملكة وبالتالي كل حالة تعالج وفق ظروفها فكل شخص وقضية لها اعتباراتها.
@ "الرياض": في حال رغبة اشخاص الآن تسليم انفسهم نظراً لتلك المبادرات الإنسانية التي قدمتها الدولة تجاه هؤلاء المطلوبين وذويهم والمتمثلة في تلك المهلة والترحيب بالوساطات وكذا اطلاق سراح النساء فهل ترحبون بمن يسلم نفسه الآن ولنقل على سبيل المثال المطلوب العوفي؟
- العميد التركي: "العفو" حدد له مهلة وبالتالي من الصعب التحدث الآن والتقرير من قبلي وبالتالي صلاحية ما يتم ولا استثناء لمن يسلم نفسه الآن بعد انتهاء المهلة هذا امر يقرره المقام السامي؛ ولكن على حد ادراكي انه في حال ان يقوم احدهم بتسليم نفسه الآن فإن ذلك ينظر به المقام السامي حسب الحالة فمتى ما وجد الامر السامي الكريم ان الظروف جعلته يتأخر او نحو ذلك فإنه سينظر لذلك بجانب عادل.
انعكاسات الانترنت
@ "الرياض": ظهرت على العديد من الوكالات والساحات بعض التقارير والبيانات تزعم انها صادرة من جماعات تسمي نفسها "كتائب الحرمين"، "القدس"، "تنظيم القاعدة" فما تعليقكم على ذلك وهل لها اساس تبين من خلال التحقيقات.
- العميد التركي: هذه كلها من انعكاسات الانترنت وفي الانترنت تظهر امور كثيرة لا ينظر لها بشكل رسمي، فمن الممكن ان يقوم اي شخص بإنشاء خمس منظمات او تجمعات فالقضية مسميات وصور وتقارير لا يمكن في كل الحقيقة التأكد على مصداقيتها توصلك الى حقائق فبالتالي مالم يتم التعرف على تلك الامور وفق نتائج ومعطيات رسمية فمن الصعب الاخذ بها على محمل الجد.
@ "الرياض": ذكرت الانترنت وما يثار به؛ فهل هناك متابعة من مقام الداخلية رصد لما يطلق به من تهديدات وشبهه وبيانات تسيء للكثير، خاصة في ظل تطبيق الحكومة الالكترونية والانتشار الواسع لهذه التقنية؟
- العميد التركي: هناك اجهزة امنية متطورة مختصة بجرائم الانترنت وهي ليست فقط لما ينشر من اتهامات لآخرين واناس ابرياء؛ ولكن لكل انواع المخالفات التي تتم عبر شبكة الانترنت.
@ "الرياض": ما مدى صحة قيام شاب باختطاف شقيقتيه وهو في حالة سكر وتم القبض عليه في طريق القصيم قام بخطفهما من حي النسيم؟
- العميد التركي: في واقع الامر لا تتوفر لدي معلومات دقيقة في مثل هذه القضايا الجنائية، متابعاتي تتركز في القضايا الارهابية ومكافحتها.
@ "الرياض": هل يتوقع صدور اسماء وصور اشخاص مطلوبين خلال الايام القادمة؟
- العميد التركي: هذا الامر متروك لظروف العمل الامني فمتى ما جاء ما يدعو للافصاح عن معلومات معينة فلن يكون هناك تردد في ذلك.