قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن بيت التمويل الخليجي عن فتح باب الاكتتاب في المرحلة الأولى من مشروع «أساطير»، والتي تبلغ تكلفتها 302 مليون دولار. وينوي بيت التمويل الخليجي إجراء اتصالات مع الجهات التشريعية المختصة للسماح له باصدار اكتتاب عام وذلك سعياً منه لاتاحة المجال لشريحة واسعة من المستثمرين للاستفادة من الفرص القيمة التي يقدمها المشروع والعائدات المتوقعة منه. كما ان الإدراج المزمع لأسهم الشركة في سوق دبي المالي سيصب في صالح المستثمرين والمشاركين في المشروع، ويسهم في تعزيز القطاع الاقتصادي بدبي.
ويتوقع أن يبدأ تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع «أساطير» في عام 2005 لينتهي تنفيذ هذه المرحلة في عام 2007، حيث سيتم البدء بتشغيل أولى المتنزهات التي يحويها المشروع وهي «أساطير العرب».
وقال عصام جناحي الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الخليجي بأن البدء في عملية الاكتتاب الخاص في المشروع تتزامن مع الاهتمام البالغ الذي يحظى به من قبل المستثمرين محليا واقليميا وعالميا.
وقال ان «أساطير» جزء من مشروع «دبي لاند» العملاق الذي يتمتع بدعم كبير من حكومة دبي، ويجري التسويق له حالياً على مختلف المستويات الاقليمية والعالمية، لذا فهو يقدم فرصاً قيمة للمستثمرين خصوصاً مع النمو الذي يشهده القطاع السياحي في المنطقة.
وأضاف الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الخليجي أن مشروع «دبي لاند» سيبرز الامكانات السياحية التي تمتلكها المنطقة وخصوصاً دبي وما يمكن أن تقدمه في هذا المجال ، ومشروع «اساطير» سيعزز هذا المفهوم ويخلق قيمة مضافة للمشروع ككل باعتباره أضخم وجهة للسياحة العائلية والترفيهية في المنطقة.
ويتألف المشروع من ستة مكونات رئيسة، منها ثلاثة متنزهات عالمية ستكون أكبر متنزهات مغلقة في المنطقة بعد إنجازها وهي «أساطير العرب» و«أساطير الطبيعة» و«أساطير العالم» وتم استيحاء فكرة انشائها من الأساطير القديمة وعجائب الطبيعة.
وقال إن الاكتتاب الخاص للمرحلة الأولى من مشروع أساطير يقدم فرصة للمستثمرين الشركاء في هذا المشروع، ويمثل أيضاً خطوة حيوية في تنويع الاستثمار الذي ينتهجه بيت التمويل الخليجي، كما عبر عن ثقته بأن هذه الخطوة ستشكل دفعة مهمة لقطاع السياحة في المنطقة.
من جهته قال عبدالرحمن الجسمي رئيس توظيف الاستثمار في بيت التمويل الخليجي إن عملية الاكتتاب الخاص استأثرت باهتمام كبير من قبل مجتمع الأعمال والمستثمرين سواءً في المنطقة أو خارجها خصوصاً بعدما غطت مجموعة تنميات للاستثمارات العقارية 40% من تكلفة المرحلة الأولى من المشروع، وهذا يعد مؤشراً على الانطلاقة الحيوية لمشروع «أساطير».
ويعتبر مشروع «أساطير» إضافة إلى المحفظة الاستثمارية المتنوعة لبيت التمويل الخليجي والتي تضم مرفأ البحرين المالي بتكلفة تصل الى 3,1 مليار دولار أميركي ومشروع منتجع العرين الصحراوي والذي تصل تكلفته إلى حوالي 600 مليون دولار أميركي، وكلاهما في مملكة البحرين.
وبالإضافة إلى ذلك، سيكون «مجمع أساطير الترفيهي» وجهة تجمع بين مقومات السياحة العائلية والمرافق والتسهيلات التجارية المبتكرة ضمن المشروع الذي يضم أيضا أربعة فنادق فاخرة، ثلاثة منها ستأخذ الطابع العربي والكاريبي وطابع القرون الوسطى على التوالي وستكون محاطة بمجمع الشقق السكنية.
ويضم مشروع «أساطير» ملعباً للغولف حيث سيكون جزءاً من «أساطير سكنية» شاملة تضم فللاً سكنية مستقلة، أما الجزء الأخير من المشروع فهو «أساطير تجارية» حيث يشمل مكاتب تجارية مزودة بكل التجهيزات الحديثة.