قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

خالد الدوسري: أعلن رئيس لجنة المحتجزين الكويتيين في غوانتانامو خالد العودة ان هيئة الدفاع عن المحتجزين الكويتيين التقتهم في القاعدة الأميركية الأسبوع الماضي، وقدمت مذكرة للمحكمة الفدرالية الأميركية تطالب بتزويد أهالي المعتقلين بمعلومات كافية عنهم.
واضاف العودة في تصريح لـ«القبس»: ان هيئة الدفاع عرضت خلال لقائها مع المحتجزين اشرطة فيديو لأهالي المحتجزين، وذلك ليتأكدوا من انهم جاؤوا للدفاع عنهم، موضحا ان المحتجزين تعرضوا لممارسات غير أخلاقية من قبل المحققين جعلتهم يفقدون الثقة بالغرباء، لذلك استطاعت هيئة الدفاع ان تحصل على موافقة المحكمة الفدرالية الاميركية لعرض أشرطة فيديو لأهالي المحتجزين خلال لقاء المحامين مع المحتجزين لتعزيز الثقة فيهم.
وأوضح العودة ان لقاءات هيئة الدفاع استمرت لمدة 3 أيام متواصلة تمكنوا خلالها من الاجتماع مع كل محتجز لمدة ساعتين فقط، مشيرا الى ان 8 محتجزين فقط منحوا هيئة الدفاع التوكيلات اللازمة بينما طلب 4 محتجزين التريث والاستخارة قبل التوقيع على الأوراق التي قدمتها هيئة الدفاع لهم.
وكشف ان هيئة الدفاع ستلتقي خلال ايام مجددا مع المحتجزين ولمدة 3 أيام، مشيرا الى ان هيئة الدفاع ستنقسم هذه المرة الى مجموعتين لتتمكن كل مجموعة من الاجتماع مع كـل محـتجز لمدة 4 ساعات.
وقال العودة ان أهالي المحتجزين الكويتيين تحدثوا في مكالمة جماعية مع هيئة الدفاع الذين طمأنوا أهالي المحتجزين بان ابنائهم ينعمون بصحة جيدة ومعنوياتهم عالية، كما انهم كانوا مؤدبين اثناء حديثهم مع هيئة الدفاع وينصتون للحديث، مشيرا الى انه حسب وصف هيئة الدفاع، فان المحتجزين فقدوا الكثير من أوزانهم.
وعن موعد الافراج عن المعتقل ناصر المطيري، أكد العودة ان موضوع ناصر المطيري في يد الحكومة الكويتية منذ 4 أشهر، مؤكدا على ضرورة التحرك الحكومي من أجل استلام المحتجز ناصر المطيري.