قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان: نفى وزير الخارجية الدكتور مروان المعشر، ان تكون الولايات المتحدة هددت الاردن بقطع المساعدات عنه اذا ما بقي على موقفه من رفض استثناء الجنود الاميركيين من المثول امام المحكمة الجنائية الدولية، مؤكدا ان الولايات المتحدة لم تهدد الاردن في اي وقت بقطع المساعدات عنه، الا ان بعض اعضاء الكونغرس الاميركي كانوا قد دفعوا باتجاه قطع المساعدات عن اي دولة لا توقع مع اميركا معاهدة دولية بهذا الشان، بالاعتماد على قانون خاص يمر بمراحله القانونية.

واكد الوزير الاردني المعشر، ان الامر مناط بالرئيس الاميركي في حال تم اجازة القانون ليقرر مدى الضرر الذي يلحقه هذا القرار بعلاقات الولايات المتحدة الخارجية. وقال ان اهمية المحكمة الجنائية الدولية للاردن تنبع من ان المحكمة تعتبر جرائم التهجير جرائم حرب ولذلك نرى ان عضوية الاردن في المحكمة هي نوع من الضمان لتقديم اي شخص يقوم بمثل هذه الجرائم للقضاء الدولي.واوضح وزير الخارجية الاردني ان الاردن كان الدولة العربية الاولى التي وقعت وصادقت على ميثاق المحكمة في روما، وان المندوب الاردني الدائم في الامم المتحدة هو رئيس لجنة الدول الاعضاء في المحكمة.
وقال المعشر: "لا اعتقد ان المساعدات الاميركية للاردن ستتأثر بسبب موقفه من الولايات المتحدة فيما يتعلق بمحاكمة جنودها امام المحكمة"، مؤكدا اصرار الاردن وحقه في اللجوء الى المحكمة في موضوع جرائم التهجير، وان المحكمة تحفظ للاردن هذا الحق.

واكد الوزير المعشر: "إننا لسنا ضد توقيع الاتفاقية الثنائية مع الولايات المتحدة، شريطة استيعاب المتطلبات الاردنية في هذا المجال، وعدم الاخلال بالتزامات الاردن نحو المحكمة، واتاحة محاكمة اي شخص قام بجرائم تهجير نحو الاردن".