قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



القاهرة: ذكرت الشرطة المصرية اليوم الخميس ان 22 سودانيا كانوا تظاهروا امام مقر المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة في القاهرة امس الاربعاء، تم توقيفهم وايداعهم السجن لمدة 15 يوما تحت تصرف القضاء.

وقالت الشرطة ان هؤلاء المعتقلين متهمون ب"التجمع على الطريق العام والتعرض للممتلكات العامة والخاصة والاعتداء على رجال قوى الامن ورجال الامن الخاص" التابعين للمفوضية. واضاف المصدر ان المتظاهرين "خربوا ثلاث طوابق" من مقر المفوضية في حي المهندسين بالعاصمة المصرية.

وكان حوالى 400 لاجىء من جنوب السودان ودارفور تجمعوا امس الاربعاءامام مقر المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة للاحتجاج على شروط حياتهم في مصر واحتمال اعادتهم الى بلادهم، متهمين المفوضية بعدم القيام بمهمتها. وحاولوا الوصول الى مقر المفوضية ولكن الشرطة منعتهم من ذلك واستعملت القنابل المسيلة للدموع من اجل تفريقهم.

واتهم اللاجئون المفوضية بالغاء المساعدات التي كانت تقدمها للعائلات التي يقل عدد اطفالها عن الستة. وقال المتظاهرون ان المفوضية حذرتهم قبل ستة اشهر من انها ستعيدهم الى السودان.