قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


ريما زهار من بيروت: قال عضو اللجنة المنبثقة من لقاء البريستول النائب فؤاد السعد لـ"إيلاف" ان اللجنة تعد لكل التطورات المحلية والاقليمية مؤكدا انه سيحاول اقناع المعارضين بطلب مراقبين دوليين للانتخابات في حال لم تشكل حكومة حيادية. واضاف ،"نطالب بحكومة حيادية للانتخابات .بداية الطريق لم تكن مشجعة فحين نطالب بحكومة حيادية يقال لنا ان قضية 3 ايلول( سبتمبر) والتمديد وتعديل الدستور اصبحت وراءكم ،نتفاجأ بحكومة فيها 22 مرشحاً من اصل 30 في وضع من هذا النوع. من الضروري ايجاد لجنة متابعة تتبع تطورات الوضع يوماً بعد يوم وعن قرب وكثب حتى تتخذ المواقف ويجب ان نضع كيفية امكان مواجهة كل ما يحصل وتكون مواجهة بالحجم نفسه ومن المؤتمرات الى المظاهرات الى المهرجانات الانتخابية واللقاءات جميعها يجب ان تدرس. واضاف:"لا شك التنسيق سيزداد مع المعارضة هناك بعض العقبات في الطريق وعملية توزيع المقاعد النيابية وكل فريق كيف سيأخذ حصته كلها امور ستدرس والشعار الاساسي لهذه المعركة مهم لدرجة ان لا احد سيدخل في تفاصيل توزيع حصص المقاعد.
لقاء البريستول
وعقدت اللجنة المنبثقة من لقاء البريستول اجتماعاً في العاشرة من قبل الظهر( بالتوقيت المحلي) في مقر الحزب الاشتراكي في وطى المصيطبة وتوقعت مصادر المعارضة ان تصوغ اللجنة برنامج عمل المعارضة وخطة تحركها في الفترة المقبلة
جنبلاط
وسجل خط المعارضة في الساعات القليلة الماضية تصعيداً تمثل بكلام للنائب وليد جنبلاط لوح فيه بانقلاب ابيض ومطالبة باستقالة رئيس الجمهورية.ولمح رئيس الحزب الاشتراكي النائب وليد جنبلاط الى تصعيد قد تلجأ اليه المعارضة في حال استمر آداء السلطة على حاله واذ حذر من الدخول في مرحلة أخطر في ظل حكومة غير محايدة مع التزوير اشار الى اننا قد ندعو الى استقالة رئيس الجمهورية العماد اميل لحود وتمنى الا نصل الى ما وصلت اليه المعارضة في العام 1958 في عهد الرئيس بشارة الخوري.
وفي حديث الى محطة "العربية" وبعدما نبه اننا قد نكون وصلنا الى مشارف الانقلاب الابيض شدد جنبلاط على ان لبنان لا بد ان يعود الى حيويته وديموقراطيته وتنوعه لانه لا يستطيع ان يبقى اسير نظام امني سخيف واكد انه مع تطبيق الطائف وقال عدت الى نفسي وتذكرت كمال جنبلاط ولفت الى انه لا يرضى ولن يرضى بالنمط الحالي من العلاقات اللبنانية السورية واضاف لا مشكلة لنا مع الجندي السوري انما مشكلتنا مع التدخل المخابراتي واعلن جنبلاط ان المعارضة كلها تريد النظام الديموقراطي والحريات واستقلال القضاء وترفض تدخل المخابرات مشيراً الى ان المعارضة مع علاقات صحيحة وصحية مع سورية وهي كانت اقوى في لبنان عندما لم تكن موجودة فيها عسكرياً وامنياً. واكد الى انه مع الدائرة الصغرى اي القضاء لكنه سأل اين هي الحكومة التي ستعطينا الضمانة وقال جنبلاط قد نصل الى المطالبة بمراقبين دوليين واضاف:"سوف نخوض الانتخابات بكل قوتنا وبكل لبنان ومنتظرين الحكم وهو حكم غبي مع وجود مقص قد يرغبون بوضع المختارة في الموصل وفي الجنوب مثلا هناك حالات لا تريد تقسيم وفي الشمال هناك مصالح وزير الداخلية ورئيس الوزراء هناك مركزية في الامن ولا وجود للوزارة حتى رئيس الجمهورية غير موجود الا في بعض الامور التي "يخربش" فيها هناك الجهاز الامني الحاكم مع الاسف . واذ تناول موضوع فتح الملفات في وقت المطلوب طي صفحة كل ما جرى، سأل جنبلاط من يشبه ديغول او خوان كارلوس هنا في لبنان لاقفال صفحة الحرب الاهلية وقال:"هناك قانون عفو واذا ارادوا فتح ملفات اريد فتح ملف ابي من قتل والدي بالتفصيل لكن المطلوب طي صفحة كل ما جرى في الحرب لم يعان اي بلد كما عانى لبنان اسبانيا عانت وكذلك فرنسا عندما حررها ديغول مع الحلفاء حصلت تصفيات واعتقالات مع وجود 50% من الشعب الفرنسي مع المانيا لكن ديغول رفض الحرب الاهلية والسؤال من الرجل الذي يمكنه ان يشابه خوان كارلوس او ديغول في هذه الجمهورية.
انفجار
وانفجرت بعد ظهر امس عبوة، افادت معلومات امنية انها صوتية، في جيب رانج روفر زيتي رقم لوحته 160215/ص يخص اكرم بهجت صعب، احد كوادر الحزب التقدمي الاشتراكي، اثر ادارته للمحرك عندما كان برفقة نجله امام منزله في الشويفات. وبحسب المصادر الامنية ان العبوة كانت مربوطة من الخارج تحت مقعد السائق الذي اصيب بجروح طفيفة في رجليه، وقد احدثت فجوة في ارض الجيب وخلّفت آثاراًُ على الارض.