قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي من لندن: أكد اللواء محمد الشهواني رئيس المخابرات العراقية أن عدد المسلحين المناوئين مع المتعاونين معهم يفوق عدد الجنود الاميركيين في العراق فيما بدأت في بغداد اليوم إجتماعات مؤتمر سني لقوى وأحزاب دينية وسياسية لبحث الاوضاع الامنية والسياسية والاتفاق على إجراءات لمنع أية فتنة طائفية فيما أكد الائتلاف الكردي للانتخابات العراقية المقبلة إصراره على إعداد دستور دائم يقر إقامة عراق فيدرالي على أساس الاتحاد الاختياري .

وكشف الشهواني رئيس المخابرات العامة العراقية أن عدد المسلحين المتمردين المتفرغين للقتال في بلاده مع المتعاونين معهم يفوق عدد القوات الاميركية في العراق وأوضح أن عدد المسلحين يبلغ حوالي 40 ألف مقاتل بينما يرتفع تعدادهم إلى 200 ألف إذا أضيف لهم المتعاونون معهم من أشباه المتفرغين للقتال والمزودين لهم بالمعلومات الاستخباراتية والدعم اللوجستي والمؤمنين لهم المأوى وبشكل يفوق عدد الجنود الاميركيين في العراق والبالغ 150 الفًا كما نقل راديو سوا عنه اليوم.

لكن ضابطًا كبيرًا في القوات الاميركية فضل عدم الكشف عن هويته رفض نفي أو إثبات المعلومات التي أدلى بها الشهواني مشددًا على أنه لا توجد إحصائية دقيقة لعدد المسلحين في العراق فيما أشارت آخر التقارير الشهر الماضي إلى أن عددهم يتراوح بين خمسة آلاف و20 الفًا.

وفي الوقت ذاته قال بروس هوفمن أحد المحللين في وزارة الدفاع الاميركية إنه يصعب التكهن بالعدد الفعلي الذي ذكره الشهواني منوهًا بأن تصريحات الأخير ربما تحمل بعض المبالغة وربما تزيد الصورة أكثر وضوحًا على حد تعبيره .

ومن جهته قال برهم صالح نائب رئيس الوزراء العراقي إن الخطر الحقيقي الذي يواجه الحكومة العراقية والتجربة الديمقراطية التي تجري الان في العراق يتمثل بالخطر الاكبر الذي يمثله بقايا نظام البعث البائد وبعض القيادات فيه والتي تتخذ الان من سورية ملاذا لها .

واضاف صالح في تصريح نشر اليوم ان هذه القيادات التي تتحكم باموال طائلة سرقتها من العراق اثناء سقوط البعث هي التي تقف وراء العمليات الارهابية التي تجري داخل العراق . وقال إن الاعتقاد الذي كان سائدًا لدى الحكومة العراقية حول الجهة المعادية لتجربة العراق كان يتجه نحو المتطرفين الاسلامين من انصار الزرقاوي مشيرًا الى الاردني المتشدد حليف تنظيم «القاعدة» في العراق .. واضاف لكن اليوم نعتقد أن الخطر الاكبر يأتي من بقايا نظام البعث البائد وبعض الاطراف الاقليمية الذين يتدخلون بالشأن العراقي بشكل خطير وكبير .

عمليات مسلحة للحرس الوطني

وقالت وزارة الدفاع العراقية في بيان أرسل الى "ايلاف" اليوم إن افراد الحرس الوطني إستطاعوا خلال الساعات الاخيرة قتل مسلح واعتقال 14 اخرين ومصادرة اسلحة في سلسلة مداهمات .. وفيما يلي نص البيان :

قامت قوة من الحرس الوطني بعملية دهم في قضاء المقدادية تم من خلالها إلقاء القبض على 4 أشخاص مطلوبين و مصادرة كمية كبيرة من الأسلحة و الأعتدة .

على صعيد آخر إصطدمت قوة من الحرس الوطني بمجموعة إرهابية بعد نصب كمين لهم على طريق الموصل – بغداد و تم خلال العملية قتل أحد الارهابيين و إلقاء القبض على 5 آخرين من المجموعة الارهابية .

كما قامت قوة من الحرس الوطني بإلقاء القبض على 3 إرهابيين بالقرب من أحد المراكز الانتخابية في الكوت و قامت قوة أخرى من الحرس الوطني في الناصرية بإلقاء القبض على إرهابيين اثنين و كانت بحوزتهما 22 بندقية نوع كلاشنكوف .

مؤتمر سياسي سنّي

وبدأ في بغداد اليوم إجتماع سياسي موحد بمشاركة هيئة الوقف السني ومجموعة من الحركات السياسية السنية في مقر هيئة العلماء المسلمين في جامع ام القرى في بغداد يحضره ممثلون عن هيئة العلماء المسلمين والحزب الاسلامي وهيئة الدعوة والارشاد واساتذة جامعيون متخصصون في الشريعة.

وينعقد المؤتمر تحت شعار "من أجل وحدة العراق ورفع المخاطر عنه" لمناقشة مجموعة من القضايا منها الدعوة إلى الاخوة واجتماع الكلمة ووحدة الصف ونبذ الطائفية والتحذير من التطهير العرقي والطائفي والتاكيد على وحدة اراضي العراق واستقلاله السياسي كما سيدعو إلى تكافؤ الفرص في دوائر الدولة والابتعاد عن الطائفية والعرقية .

وقال مصدر مشارك في الاجتماع انه سيشير إلى ان الموعد المحدد لإجراء الانتخابات غير مناسب وسيدعو إلى الاسراع في اعمارها وعودة اهاليها وتعويضهم عن الاضرار كما سيدين مداهمة المساجد والاعتقالات التي تتم على مساجد أهل السنة التي يقوم بها الجيش الاميركي والحرس الوطني.

الاكراد يؤكدون في برنامجهم الانتخابي على الفيدرالية

اكد البرنامج الانتخابي للتحالف الكردستاني الذي ضم عشرة احزاب سياسية كردية ومسيحية وتركمانية اضافة الى شخصيات مستقلة وقدم 165 مرشحًا للانتخابات المقبلة على ضرورة اقرار دستور دائم وفقاً لمبدأ التوافق يضمن اقامة نظام فدرالي تعددي ديمقراطي على اساس الاتحاد الاختياري بين مكونات الشعب العراقي ومبدأ فصل السلطات وتداول السلطة بالطرق السلمية وعن طريق انتخابات حرة مباشرة.

ودعا الى اقرار الحقوق المشروعة للشعب الكردي وترسيخ ونشر مبدأ وثقافة التسامح الديني والسياسي والتعايش الاخوي بين جميع مكونات واطياف الشعب العراقي واحترام التعددية السياسية والقومية والمذهبية والثقافية لجميع ابناء الشعب والغاء كافة القرارات والقوانين الجائرة للنظام البائد وازالة آثارها من التعريب والتهجير والحجز والنفي وغيرها اضافة الى اقرار الحقوق والتعويضات لجميع الضحايا والمتضررين من حملات الابادة الجماعية وعمليات الانفال السيئة الصيت وضحايا القصف الكيمياوي وعمليات التهجيرالقسري وتدمير المدن والقرى ومناطق الاهوار.
وفيما يلي نص البرنامج الانتخابي للتحالف الكردستاني كما ارسل الى "ايلاف" :

بعد تحرير العراق من النظام الدكتاتوري وبدء مرحلة جديدة من الحياة السياسية والاجتماعية للعراقيين بكافة قومياتهم و اطيافهم الدينية والمذهبية والسياسية، وبعد ان قطعت العملية السياسية في العراق اشواطاً الى الامام, على طريق بناء نظام سياسي ديمقراطي وطني يحترم حقوق الانسان ويؤمن بالتعددية ويعمل من اجل ارساء اسس المجتمع المدني وترسيخ التآخي والتعايش السلمي بين كافة مكونات الشعب العراقي, عبر انتخابات ديمقراطية نزيهة يشارك فيها ابناء الشعب العراقي وقواه السياسية , تحت اشراف الامم المتحدة والمنظمات الدولية المختصة لاستكمال عملية استعادة السيادة ومن اجل تحقيق الأهداف والقيم المذكورة،ً تشارك قائمة (التحالف الكردستاني) التي تضم تجمعاً للقوى والاحزاب السياسية الكردستانية الاساسية في هذه الانتخابات ببرنامج يضم الاهداف الرئيسية التالية:
1-اقرار دستور دائم وفقاً لمبدأ التوافق، يضمن اقامة نظام فدرالي تعددي ديمقراطي على اساس الاتحاد الاختياري بين مكونات الشعب العراقي، ومبدأ فصل السلطات، وتداول السلطة بالطرق السلمية وعن طريق انتخابات حرة مباشرة.
2-اقرار الحقوق المشروعة للشعب الكردي وتثبيت المبادىء الاساسية الواردة بهذا الخصوصفي قانون ادارة الدولة العراقية الصادر في.8/3/2004
3-اقرار الحقوق القومية والسياسية والثقافية والدينية للتركمان والشعب الاشوري الكلداني السرياني والارمن والأيزيديين والشبك والكاكائيين والصابئة وكافة مكونات الشعب العراقي..
4-ترسيخ ونشر مبدأ وثقافة التسامح الديني والسياسي والتعايش الاخوي بين جميع
مكونات واطياف الشعب العراقي واحترام التعددية السياسية والقومية والمذهبية والثقافية لجميع ابناء الشعب.
5-الغاء كافة القرارات والقوانين الجائرة للنظام البائد وازالة آثارها, من التعريب والتهجير والحجز والنفي وغيرها.
6-اقرار الحقوق والتعويضات لجميع الضحايا والمتضررين من حملات الابادة الجماعية وعمليات الانفال السيئة الصيت وضحايا القصف الكيمياوي وعمليات التهجيرالقسري وتدمير المدن والقرى ومناطق الاهوار.
7-الاهتمام بعوائل الشهداء والمعوقين وتوفير الرعاية اللازمة لهم.
8-مكافحة الارهاب والعنف بكافة اشكاله وأساليبه, والعمل على اجتثاث جذوره وآثاره داخل المجتمع العراقي.
9-العمل من اجل ترسيخ وتنمية قيم المجتمع المدني، وازالة كل مظاهر التعصب الديني والقومي والطائفي واحترام مبادئ حقوق الانسان وسيادة القانون.
10-بناء علاقات وطيدة مع دول الجوار على اساس مبادئ احترام السيادة وعدم التدخل و المصالح المشتركة ومحاربة الارهاب.
11-اقرار حرية الرأي والتعبير والصحافة والنشر واحترام العقائد.
12-دعم قضايا المرأة ورفع نسبة مشاركتها في جميع مؤسسات الدولة، والنهوضبها في كافة المجالات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية، بما يليق بمكانتها في المجتمع العراقي الجديد.
13-ضمان حقوق الطفل في جميع المجالات الصحية والتربوية وتوفير الرعاية اللازمة والحماية الضرورية له بموجب مواثيق الامم المتحدة.
14-الاهتمام بالشباب وتوفير الرعاية اللازمة لهم لضمان تقدمهم في المجتمع وتنمية طاقاتهم.
15-العمل من اجل تحسين المستوى المعيشي لجميع ابناء الشعب العراقي بشكل يضمن الرفاهية والعيش الكريم.
16-تقسيم الثروة وفق اسس عادلة بحيث تتناسب مع حجم سكان الاقاليم.
17-العمل على اقرار مشروع متكامل لأعادة اعمار العراق, وخصوصاً المناطق المتضررة جراء الحروب والسياسات التعسفية للنظام السابق.
18-اقرار مشروع لاعمار المناطق المتضررة جراء الاعمال الارهابية وتعويض المواطنين فيها.
19-اقرار خطة شاملة للتنمية تتضمن النهوض بالواقع الاقتصادي والاجتماعي واتاحة فرص العمل والاستثمار لجميع المواطنين ومكافحة البطالة.
20-اتباع سياسة اقتصادية صائبة على اساس اقتصاد السوق ودعم الاستثمار الوطني وتوفير الضمانات اللازمة للنهوض بالقطاعات الزراعية والصناعية والتجارية.
21-مكافحة الفساد الاداري والمالي واتباع الشفافية على كافة الاصعدة.
22-اعداد خطة واقرار ميزانية لمعالجة ازمة السكن في كافة انحاء العراق.
23-توفير الخدمات الاساسية لجميع مواطني العراق، وخاصة خدمات الماء والكهرباء والوقود، وتطوير نظام الاتصالات.
24-العمل على اقرار خطة للضمان الاجتماعي تتضمن دعم تكوين الاسرة وتوفيرالرعاية الاجتماعية المناسبة لها.
25-اصلاح النظام التربوي والتعليمي، ودعم الجامعات والمعاهد والمدارس ومراكز البحوث العلمية في كافة انحاء العراق.
26-النهوض بالقطاع الصحي وتوفير الرعاية الصحية الشاملة لأبناء الشعب العراقي.
قائمة التحالف الكردستاني
الاتحاد الوطني الكردستاني
الحزب الديمقراطي الكردستاني
الاتحاد الاسلامي الكردستاني
الحزب الشيوعي الكردستاني
الاحزاب والقوى السياسية الكلدانية( الاشورية السريانية)
الاحزاب والشخصيات السياسية التركمانية
الحزب الاشتراكي الديمقراطي الكردستاني
حزب كادحي كردستان
الاتحاد القومي الديمقراطي الكردستاني
حركة فلاحي ومضطهدي كردستان
شخصيات عربية مستقلة