قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



رام الله: أكد وزير الخارجية التركي عبد الله غول اليوم على متانة العلاقات السياسية التركية مع القيادة الفلسطينة التي تبدي تركيا إهتمامًا كبيرًا لتطويرها كما قال.وقال الوزير التركي أمام المجلس التشريعي الفلسطيني "نحن نتقاسم تاريخًا كبيرًا في جميع المجالات ولنا علاقات سياسية لا تشوبها خلافات مع القيادة الفلسطينة، لذلك فاننا في تركيا نبدي إهتمامًا كبيرًا لتطوير سياستنا مع الفلسطينين".

واشار غول في كلمته الى تقديم الدعم التركي للعشب الفلسطيني وقال "ان تركيا سترسل مسؤولا كبيرًا كمنسق ما بين تركيا والسلطة الفلسطينية لتنسيق المشاريع الاقتصادية، وستقوم بفتح مكتب لوكالة التنمية التركية اما في القدس او في رام الله".

واضاف غول "نتابع باهتمام كبير مرحلة الانتخابات والتي ستجري بعد أربعة ايام وسنقوم بارسال فريق من مراقبين حكوميين بناء على طلب السلطة" واكد غول على "ان اساليب الضغط الذي تمارسه الحكومة الاسرائيلية على الشعب الفلسطيني لن يجلب الراحة لاسرائيل".

وشدد على "ان خريطة الطريق تشكل فرصة للتوصل الى حل سياسي شامل وعلى الجانبين استغلال هذه الفرصة".ودعا "الى التنسيق بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني بشان الانسحاب من قطاع غزة اذا قامت اسرائيل بتنفيذ خطتها بالانسحاب من قطاع غزة، لان ذلك سيشكل فرصة لتحقيق السلام" وقال "إن تركيا مستعدة لبذل كل ما في وسعها للقاء الطرفين والتوصل الى سلام".