قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: دعا وزير الخارجية الاميركي كولن باول امس الامين العام للامم المتحدة كوفي انان الى تقديم تفسير لمشاكل برنامج "النفط مقابل الغذاء"، موضحا ان مجلس الامن الدولي يتحمل ايضا جزءا من مسؤولية تلك المشاكل. وقال باول في مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" التلفزيونية "على الامين العام تقديم تفسير لهذه المشاكل الادارية، لكن المسؤولية لا تقع عليه بالكامل". واضاف "لكنها تقع ايضًا على الدول الاعضاء، وخصوصًا على مجلس الامن، ونحن، الولايات المتحدة، عضو فيه. والمجلس هو الذي كان مسؤولا عن الادارة اليومية لهذا البرنامج".

وقد اكدت لجنة تحقيق حول برنامج "النفط مقابل الغذاء" في العراق يوم الاثنين، ان المنظمة تساهلت في الرقابة على البرنامج، فنجم عن ذلك تبذير ملايين الدولارات.
واضاف باول ان "ما سمعناه حتى الان، هو ان مشاكل كبيرة حصلت في ادارة الامم المتحدة" لهذا البرنامج. وقال "لسنا على يقين ان تلك المشاكل جنائية لكن مشاكل ادارية قد حصلت بالتأكيد".