قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وزير الإعلام مهدي دخل الله(الشرق الأوسط)
دمشق: انتقد وزير الإعلام السوري مهدي دخل الله بعض قوى المعارضة في لبنان لمطالبتها بإقامة علاقات ديبلوماسية بين البلدين. وفتح سفارة سورية في بيروت واصفًا المطلب بأنه مؤلم.وقال دخل الله في حديث نشرته صحيفة الشرق الأوسط اليوم الجمعةإن مناقشة القرار 1559 بين نائب وزير الخارجية الأميركي ريتشارد أرميتاج وبين وزير الخارجية فاروق الشرع جاءت بشكل عرضي وفي سياق الحديث عن أوضاع المنطقة بشكل عام، ولم تستحوذ إلا على 10 بالمئة من وقت اللقاء على حد تعبيره.

وأضاف دخل الله يقول إن لقاء أرميتاج مع الرئيس بشار الأسد تركز على الشأن العراقي ومسألة السلام في الشرق الأوسط.

وردا على سؤال حول ما قاله أرميتاج من أنه أبلغ السوريين رسالة حادة بشأن القرار 1559ولكن بطريقة مهذبة أجاب الوزير دخل الله للشرق الأوسط، إن لسان سورية مهذب سياسيًا وهي تستمع إلى اللسان المهذب.

وعن صحة ما يتردد من وجود تغيير في السياسة السورية إزاء التعاطي مع لبنان قال الوزير السوري إن ما يجري هو تأكيد ثوابت العلاقات السورية اللبنانية في إطار تطورات معينة أهمها استقرار لبنان نسبيًا، مشيرًا إلى أنه كلما زاد استقرار لبنان خفت الحاجة للبعد الأمني والعسكري في العلاقات الثنائية.