قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: اعلن رئيس الحكومة الجزائرية احمد اويحيى ان اتفاقا بين الحكومة وتنسيقية العروش رأس حربة المعارضة في منطقة القبائل (شرق)، وقع مساء السبت من اجل حل الازمة القائمة بين الطرفين منذ حوالى اربع سنوات في المنطقة. وقال اويحيى "اتفقنا على تطبيق برنامج القصر"، في اشارة الى النص الذي يتضمن مطالب تنسيقية العروش التي ترغب في الاعتراف بهويتها البربرية وبخطة لتنشيط واصلاح الاقتصاد في منطقة القبائل.

وكانت تنسيقية العروش وافقت على هذا البرنامج في الحادي عشر من حزيران/يونيو 2001 في مدينة القصر القريبة من بجاية (260 كلم غرب العاصمة). واكد بيان نشر في ختام المحادثات ان "الحكومة وتنسيقية العروش قررتا في اتفاق مشترك وضع آلية مشتركة تكلف متابعة وتطبيق برنامج القصر من قبل الدولة في اطار الدستور وقوانين الجمهورية".

وكانت الازمة في منطقة القبائل نشبت اثر اضطرابات اندلعت بعد موت طالب في 18 نيسان/ابريل 2001 في مركز الدرك قرب تيزي وزو في منطقة القبائل الكبرى الني تقع على بعد 110 كيلومترات شرق العاصمة.

واسفرت الاضطرابات التي قمعت بعنف عن مقتل حوالى مئة شخص وجرح عشرة آخرين.

وكان رئيس الحكومة الجزائرية وممثلو تنسيقية العروش استأنفوا حوارهم الجمعة بعد عام من توقفه. وبدأ هذا الحوار في كانون الثاني/يناير 2004 بصعوبة وتوقف في السابع من شباط/فبراير بعد ان اصطدم بمسألأة الاعتراف الرسمي باللغة البربرية.