القدس: هدد رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون اليوم باتخاذ إجراء عسكري أشد تجاه النشطاء متهمًا الزعامة الفلسطينية الجديدة بعدم فعل شيء للحد من الهجمات على الاسرائيليين.

وقال شارون لمجلس وزرائه بعد يومين من قطع جميع الاتصالات مع الرئيس الفلسطيني الجديد محمود عباس "رغم تغير الزعامة الفلسطينية لم نرها بعد تتخذ أي اجراء ضد الارهاب."وأضاف "صدرت تعليمات للجيش الاسرائيلي ولجهاز الامن باتخاذ أي إجراء مطلوب دون قيود."