قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قال العاهل الاسباني الملك خوان كارلوس الأول في خطاب ألقاه اليوم (الثلاثاء) أمام البرلمان المغربي إن لاسبانيا مصلحة أكيدة في إيجاد حل لقضية الصحراء الغربية.
وعبر العاهل الاسباني عن استعداد بلاده للمساعدة على تحقيق تقارب في المواقف بين الأطراف المعنية بهدف إيجاد حل عادل ونهائي ومتوافق بشأنه من قبل الأطراف المعنية لقضية الصحراء.
وأضاف "إننا واثقون من أن الاندماج الضروري لمنطقة المغرب العربي سيتحقق في أقرب الآجال مثلما أننا واثقون في إمكانية إيجاد سبل في القريب من أجل التوصل إلى حل لمشكل الصحراء".
وفي سياق آخر، شدد العاهل الإسباني على ضرورة التعجيل بمعالجة مشاكل الهجرة التي وصفها ب"المأساة الإنسانية" عبر تنظيم حملات لتوعية الشباب بخطورة الظاهرة، وقال " لايمكن لاسبانيا والمغرب أن يسمحا بتحول البحرين اللذين يجمعانهما إلى مقبرة جماعية لشباب يملكون كثيرا من الشجاعة لكن تسيطر عليهم الأوهام".
ودعا إلى العمل في إطار المنظمات الدولية مثل الاتحاد الأوروبي، وضمن مبادرات مثل مسلسل برشلونة لمواجهة ضغط الهجرة المتزايدة الذي يزيد من حدته تدفق المهاجرين من البلدان الواقعة جنوب الصحراء.
بيد أنه أشار إلى دور الجالية المغربية المقيمة في اسبانيا في التنمية الاقتصادية والاجتماعية لبلد الاستقبال و"الجهود التي تقوم بها السلطات الاسبانية لتسوية أوضاعهم" وقال في هذا الصدد "إنه ليشرفني أن أتوجه لهم من بلدهم، برسالة شكر وتقدير".