قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



القدس: أفرجت السلطات الاسرائيلية اليوم عن ثلاثة من قادة الحركة الاسلامية في إسرائيل بعد عام ونصف العام على اعتقالهم بتهمة مساندة نشاطات "معادية لاسرائيل".

والقادة المفرج عنهم هم سليمان أحمد الذي شغل منصب رئيس بلدية ام الفحم كبرى البلدات العربية في إسرائيل وناصر خالد وتوفيق عبد اللطيف وجميعهم اعتقلوا مع الشيخ رائد صلاح زعيم الحركة الاسلامية في اسرائيل.

و كانت محكمة اسرائيلية قد ادانت القادة بمساندة حركة المقاومة الاسلامية (حماس) واقامة علاقات مع اطراف اجنبية "معادية لاسرائيل".وخفضت المحكمة مدة الحكم إلى الثلث فيما سيبقى الشيخ صلاح في السجن ستة شهور.

وقال رياض الانيس محامي المفرج عنهم إن الادانة لم تكن أمنية فيما وصف أعضاء عرب في الكنيست الاسرائيلي محاكمة القادة بانها سياسية.