قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مدريد: اعلنت وزارة الاشغال العامة الاسبانية في بيان اليوم الخميس ان المغرب واسبانيا سيطلبان من الاتحاد الاوروبي تمويل خط اتصال ثابت في مضيق جبل طارق.
ولم توضح الوزارة طبيعة خط الاتصال هذا الذي سيربط المغرب واسبانيا. ولكن البلدان كانا ققد ررا في كانون الاول(ديسمبر) 2003 البدء بمشروع نفق تحت البحر يجتاز مضيق جبل طارق غلى غرار النفق الذي بنته فرنسا وبريطانيا تحت بحر المانش.
واضاف البيان ان وزيرة الاشغال العامة والنقل الاسبانية ماغدالينا الفاريز ووزير التجهيز والنقل المغربي كريم غلاب اتفاق خلال اجتماع في المغرب "لتقديم مشروع مشترك" لاقامة خط اتصال ثابت بين البلدين الى الاتحاد الاوروبي والطلب اليه تمويله.
وكان الوزيران قد التقيا بمناسبة الزيارة الرسمية لمدة ثلاثة ايام التي قام بها العاهل الاسباني الملك خوان كارلوس والملكة صوفيا الى المغرب هذا الاسبوع.
واوضح الوزيران انهما قررا القيام بزيارة في شهر ايار(مايو) المقبل الى جبل طارق حيث بدأت شركة جديدة بدراسة جدوى المشروع.
وكانت الحكومتان اقرتا مبلغ 27 مليون يورو بين 2004 و2006 لدراسة جدوى المشروع ودراسة الاشغال للبدء بها اعتبارا من العام 2008.
وسيتضمن النفق خطين للسكك الحديد وقاعة كبيرة للخدمات وسيكون بطول 7،38 كلم بينها 7،27 كلم تحت البحر الابيض المتوسط وبعمق 400 متر وسيؤمن الاتصال اولا بين بونتا بالوما في اسبانيا وبالوما مالاباتا في المغرب.