قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: يعرب الاميركيون عن تشاؤمهم حيال الانتخابات المقررة في العراق في 30 كانون الثاني/يناير بحيث يعتقد ثلثهم فقط (34%) ان الوضع سيتحسن بعد الانتخابات، وذلك حسب استطلاع للرأي نشره اليوم الجمعة معهد "هاريس انتراكتيف".

وجاء في هذا الاستطلاع ان حوالى 25% من الاشخاص الذين سئلوا رأيهم يعتقدون ان الوضع سيكون اسوأ بعد الانتخابات وان 34% يعتبرون انه سوف يتغير.

واظهر الاستطلاع ان 66% من الجمهوريين الذين يؤيدون الرئيس جورج بوش يعربون عن تفاؤلهم مقابل 16% فقط من الديموقراطيين و28% من المستقلين.

ويعتبر 28% من الاشخاص الذين سئلوا رأيهم ان الانتخابات ستؤدي الى قيام نظام حكومي حر وديموقراطي في حين يعتبر 24% فقط ان العراق سيكون نموذجا لتوسيع الحرية والديموقراطية في الشرق الاوسط.

كما اعرب الاميركيون عن تشاؤمهم حيال سحب محتمل للقوات الاميركية في من العراق العام المقبل.

واجري الاستطلاع على شريحة من 2209 شخصا بين 11 و16 كانون الثاني/يناير مع هامش خطأ بمعدل 2%.