قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


ناقلة النفط الفرنسية ليمبورغ التي تعرضت لاعتداء في تشرين الاول 2002
صنعاء : اعلن مصدر قضائي امس الجمعة ان صنعاء ستحاكم قريبا 826 متطرفا بينهم 26 اعضاء مفترضين في تنظيم القاعدة الارهابي.
وقال هذا المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته ان "المحاكمات التي ستبدأ عقب اجازة عيد الاضحى ستطال 26 متهما بالانتماء الى تنظيم القاعدة تم استلام اثنين منهم من السلطات السعودية وواحد سلمته السلطات الكويتية اواخر العام الماضي".
واوضح ان لهؤلاء "صلات بالمتهمين بتفجير ناقلة النفط الفرنسية ليمبورغ في تشرين الاول(أكتوبر)2002 واعمال ارهابية اخرى شهدها اليمن خلال العامين الماضيين".
واضاف ان "النيابة العامة انتهت من التحقيق ايضًا مع 800 شخص اخرين ينتمون الى جماعة "الشباب المؤمن" الذي كان يتزعمه حسين بدر الدين الحوثي ولقي مصرعه على يد قوات الجيش اليمني في العاشر من ايلول(سبتمبر) الماضي في جبال مران بمحافظة صعدة شمال اليمن، بعد تمرد قاده واستمر اكثر من ثلاثة اشهر في تلك المنطقة.
وكان المعارك بين الجيش وانصار الحوثي اوقعت اكثر من 400 قتيل.
واشار المصدر الى ان محاكمة هؤلاء "ستتم على مجموعات".
وذكرت مصادر محلية في محافظة صعدة أن السلطات اليمنية تقوم بحملة اعتقالات واسعة للمنتمين لجماعة "الشباب المؤمن".
وقالت المصادر إن السلطات الأمنية اعتقلت في منطقة محافظة صعدة وحرض وعبس "العشرات من المشتبه في أن لهم صلات بجماعات متطرفة".
وسوف تستأنف محكمة الاستئناف جلساتها في قضية ليمبورغ في الخامس من شباط(فبراير) اما جلساتها بالنسبة للمدمرة الاميركية "يو اس اس كول" فسوف تستأنف في 26 منه.