قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


غزة: إتهم نبيل ابو ردينة الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية اليوم اسرائيل بوضع عراقيل أمام الجهود الفلسطينية للتهدئة والتفاهمات التي تم التوصل اليها في الحوار بين رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس والفصائل الفلسطينية.

وقال أبو ردينة إن "إسرائيل تضع عراقيل أمام جهود التهدئة التي يبذلها الرئيس محمود عباس والتفاهمات التي جرى التوصل إليها خلال الحوار مع الفصائل في غزة". ودان "الممارسات والإعتداءات الإسرائيلية خصوصا مواصلة إقامة جدار الفصل العنصري في الضفة الغربية واستمرار الإغلاق و الحواجز العسكرية بين المناطق الفلسطينية بما في ذلك في قطاع غزة ".

وطالب أبو ردينة "بوقف كافة الاعتداءات الإسرائيلية وعمليات إطلاق النار والإغلاق كي يتسنى نجاح جهود التهدئة".

وقد استأنفت جرافات إسرائيلية الإثنين بناء جزء حساس من الجدار العازل يتوغل عميقا داخل الضفة الغربية، وذلك بعد توقف استمر ثمانية أشهر بناء على أمر من المحكمة العليا.

وذكرت مصادر أمنية فلسطينية في بلدة سلفيت الواقعة جنوب مستوطنة أرييل اليهودية، أن ثلاث جرافات بدأت العمل صباحأمس الاثنين في أراض تابعة لبلدة سلفيت وقرية اسكاكا المجاورة.

وأكدت متحدثة باسم وزارة الدفاع الإسرائيلية أن العمل تجدد في ذلك الجزء من الجدار بالقرب من مستوطنة أرييل بعد الحصول على موافقة النائب العام مناحيم مزوز.