قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حيان نيوف من دمشق: تلقت سورية طلبا رسميا يوم الأربعاء من الرئيس البرازيلي لويز لولا دا سيلفا للمساعدة في إطلاق سراح مهندس برازيلي مختطف في العراق. وقالت مصادر سورية إن طلب الرئيس البرازيلي تقديم يد العون لإطلاق سراح مواطن برازيلي مختطف يأتي في " سياق إنساني وضمن إطار علاقات الصداقة بين البلدين ".

وكان اختطف المهندس البرازيلي جوا فازكونزاليس ، الذي يعمل مع شركة صناعية عالمية ، شمال العراق الأسبوع الماضي من قبل جماعة مسلحة تعمل لصالح جماعة " أنصار السنة ".

وتربط سورية والبرازيل علاقات تجارية وسياسية جيدة منذ سنوات طويلة وسبق للرئيس البرازيلي أن زار سورية في العام 2003 في إطار جولته على دول شرق أوسطية أخرى.

وتجدر الإشارة إلى أن البرازيل ليست الدولة الأولى التي تطلب من سورية التدخل لإطلاق سراح رعايا مختطفين في العراق فقد سبق لدول أوروبية وآسيوية أن طلبوا إلى حكومة دمشق المساعدة على إطلاق رهائن مختطفين في العراق.