قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



بروكسل: اعلن وزير خارجية لوكسمبورغ جان اسلبورن الذي تتراس بلاده الدورة الحالية للاتحاد الاوروبي، غداة الانتخابات العامة في العراق ان الاتحاد "سيبذل قصارى جهده لاقناع" السلطات العراقية باشراك السنة في صياغة الدستور الجديد.

واكد اسلبورن ان "الاتحاد الاوروبي سيبذل قصارى جهده لاقناع السلطات العراقية باشراك السنة" في صياغة الدستور الجديد لهذا البلد. وأقر في الوقت نفسه بان ضعف مشاركة السنة في انتخابات الاحد تمثل "مشكلة كبيرة جدا" للجمعية الوطنية الانتقالية الجديدة المكلفة صياغة هذا الدستور. واضاف "يجب ان يشارك السنة في هذه المباحثات".

وكان وزير خارجية لوكسمبورغ يتحدث لدى وصوله الى اجتماع مع نظرائه في الاتحاد الاوروبي في بروكسل.
وتابع يقول "اني انحني امام شجاعة الشعب العراقي. لقد اظهروا انها خطوة حاسمة بالنسبة اليهم للوصول الى دولة القانون. انها اشارة ايجابية جدا".