قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بهية مارديني من دمشق: توقعت مصادر دبلوماسية في العاصمة السورية أن تتركز مباحثات الرئيس السوري بشار الاسد في عمان يوم غد مع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني حول الاجواء التي تحيط بالمنطقة بعد الانتخابات العراقية اضافة الى عملية السلام بين سورية واسرائيل .

وابلغت المصادر "ايلاف" أن الرئيس السوري رغم علاقات بلاده الباردة مع الاردن يجد نفسه مضطرًا الى الاستماع الى وجهات نظر كافة جيرانه نطرًا الى الوضع الذي وجدت نفسها فيه من خلال الضغوط الاميركية المتواصلة عليها .

وسيبحث الاسد مع الملك الاردني فيما يخص الملف العراقي امكانية دعم الاستقرار في هذا البلد نظرًا لما يشكله استمرار الفوضى فيه من مخاطر على سورية والاردن الملاصقتين للعراق .

ومن غير المتوقع ان يقوم العاهل الاردني بوساطة بين سورية واسرائيل نظرًا لان معلومات عن محادثات سورية اسرائيلية رفيعة المستوى جرت في الاراضي الاردنية العام الماضي افتتضحت وسرعان مانفت سورية وجودها اصلا .

وكان العاهل الاردني عبدالله الثاني حذر من قيام هلال شيعي يضم ايران وسورية والعراق ومن المحتمل ان تهدىء زيارة الاسد من مخاوف العاهل الاردني هذه.