قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

فضل الإقامةnbsp;بباريس على المكوث ببلده وانتقد في آخر حياته quot;العالم العربيquot; واصفا إياه بـquot;الخياليquot;
وفاة الوزير الأول الأسبق المغربي عبد اللطيف الفيلالي في فرنسا

أحمد نجيم من الدار البيضاء: توفي صباح اليوم الجمعة الوزير الأول المغربي الأسبق ( ما بين 1994 و1998 ) عبد اللطيف الفيلالي، وأفاد بيان لوكالة الأنباء الرسمية المغربية أن الفيلالي توفي في مستشفى أنطوان بيسلير بكالامار، ضاحية العاصمة الفرنسية باريس، ويبلغ الوزير الأول الأسبق 81 عاما. وكان الوزير الأول أصدر مذركراته quot;المغرب والعالم العربيquot; قبل أشهر، وذهب فيه إلى أن quot;العالم العربي مجرد خيالquot;.

وأوضح رجل الدولة لما يزيد عن 45 سنة، أن ما يسمى بالعالم العربي quot;لا علاقة له بالواقعquot;، موضحا وجود تباين كبير في علاقة هذه الشعوب بالدين، كما أدان ما سماه quot;الصمت العربيquot; في قضايا كبرى. كما انتقد الراحل الفيلالي بشدة الجامعة العربية، وقال إنها quot;مصيبةquot;، وأنها منذ أنشئت لم تقم بأي شيء لصالح التكتل العربي.

وكشف الراحل عبد اللطيف الفيلالي عن معطيات كثيرة منها أن المغرب كان يفكر جديا في احتلال موريتانيا بعد الاستقلال، وكان الراحل أوضح على هامش تقديم مذكراته quot;المغرب والعالم العربيquot; الصادرة، بمؤسسة توزيع الصحف quot;سابريسquot; قبل أشهر، أن موقف الزعيم الاستقلالي الراحل عباس الفاسي الذي يعتبر موريتانيا أرضا مغربية، كان موقف quot;كل المغاربةquot;. وأضاف الفيلالي quot;علال الفاسي كان على حق، فموريتانيا مغربية، والمغرب كان يفكر في احتلالهاquot;، وأكد أن quot;غياب الإمكانياتquot; العسكرية وquot;عدم قدرته على مواجهة فرنساquot; كانا السببين الرئيسين في التراجع عن فكرة الاحتلال. واستحضر الوزير الأول المغربي الأسبق أيام الحسن الثاني، التاريخ للتأكيد على مغربية موريتانيا، إذ ذكر بأن الدول التي حكمت المغرب على مر التاريخ، كانت تنحدر من تلك المنطقة.

وشدد الراحل على أن مشكل الصحراء مغربي جزائري، مذكرا بما دار بينه وبين بوتفليقة خلال زيارته للجزائر في السبعينات quot;عام 1971 وجه لي وزير الخارجية آنذاك عبد العزيز بوتفليقة دعوة لزيارة الجزائر، كما كان وزير الخارجية الموريتاني مدعوا كذلك، وفي أحد الصباحات دعاني لوحدي إلى وجبة الإفطار، وآنذاك قال لي quot;كيف يعقل أن إسبانيا مازالت تحتل ما يسمى الصحراء الغربية، يجب علينا تحريرها، محررها قد يكون مغربيا وقد يكون موريتانياquot; وأضاف الفيلالي quot;بعد أن أشعل بوتفليقة سيجاره، أضاف quot;قد يكون جزائرياquot;. كما أوضح أن هدف الجزائر هو الحصول على منفذ بحري على المحيط الأطلسي، وأضاف أنه لا المغرب ولا إسبانيا سيسمحان للجزائر بتحقيق حلمها هذا.

كما انتقد الوزير الأول الأسبق الراحل طريقة التفاوض مع إسبانيا لنيل استقلال شمال المغرب، وقال إن تلك المفاوضات آنذاك لم تثر موضوع المدينتين المحتلتين سبتة ومليلية بالإضافة إلى المحافظات الصحراوية أو ما يعرف جغرافيا بالصحراء الغربية، ووصف صمت المغرب في هذا الموضوع بquot;غير المفهوم حتى الوقت الحاليquot;.

وتحدث الراحل خلال اللقاء نفسه عن أيام طفولته، موضحا أن أباه علمه كيف يكون مغربيا منذ سنواته الأولى، وليتحدث عن مواضيع آنية انتقد فيها السياسة الرسمية المغربية المتبعة في التعليم، وقال إنه لا يعقل أن يتسكع ثلاثة ملايين طفل مغربي في الشوارع بعد أن غادروا المدرسة، في المقابل أشاد بسياسة السدود التي انتهجها المغرب أيام الحسن الثاني.

الوزير الأول الراحل المتزوج من إيطالية اختار الإقامة في العاصمة الفرنسية بعد سنوات من إشرافه على وزارة الخارجية والتعاون ثم الوزارة الأولى، وله علاقة المصاهرة بالعائلة الملكية، فابنه فؤاد الفيلالي كان متزوجا من البنت الكبرى للحسن الثاني الأميرة للا مريم، ولهما ولدان الأميرة للا سكينة ومولاي إدريس.