قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


جدي (قارون) كان أغنى زمانه وأنا أفقر زماني

حاوره محمد الخامري من صنعاء: تميز لقاء عازف الناي الأشهر في اليمن حفظ الله علي قارون بالمرح وتداخل اللغة بين العربية الدارجة والفرنسية المكسرة وبعض الكلمات التي كان ينطقها بتأتأة الجاز الإنجليزي لأنه شارك في العزف على آلة الجاز ورافق (النصارى) حسب قوله إلى جميع المحافظات اليمنية.
قال انه من قرن الأسد بمديرية رداع محافظة البيضاء، ذهب إلى اغلب دول العالم برفقة الفرق الفنية المختلفة لوزارة الثقافة والسياحة اليمنية ومن كل دولة اكتسب شيئا فمن هنا يحمل اللغة ومن هناك يحمل النكتة وخفة الدم، ومن ثالثة الحركة الضاحكة والابتسامة المتميزة، التقيناه في ساحة المركز الثقافي بصنعاء وهو محاط بمجموعة من المثقفين السودانيين الذين قدموا إلى العاصمة صنعاء لاستلام مشعل الثقافة العربية باعتبار الخرطوم عاصمة الثقافة العربية للعام القادم 2005م بحسب ترتيب الجهة المنظمة لعواصم الثقافة العربية، وكانوا قد استلطفوه عندما سلم على احدهم بلهجته الضاحكة المتميزة ( أهلا سودان ) وكان لنا معه هذا الحوار الذي تميز بروح الدعابة والنكتة والعزف الجميل على الربابة اليدوية القديمة وعلى الناي الذي جلبه من ألمانيا، فإلى الحوار التالي:

- من أنت يا قارون (اسم الشهرة)؟
** أنا (قارون) وكلهم يعرفوني بهذا الاسم واسمي الحقيقي حفظ الله علي قارون من قرية قرن الأسد بمديرية رداع لواء البيضاء ( 180 كيلو متر جنوب شرق العاصمة صنعاء).

- لماذا تنتسب إلى قارون هل هو جدكم الأكبر؟
** قال الله (إن قارون كان من قوم موسى فبغى عليهم) وهذا الاسم يُعجب كل الناس في الدول التي زرتها، أعجبهم في ألمانيا وفي فرنسا، وفي ايطاليا، وفي كل مكان وكانوا ما يدعوني إلا به، وهو عربي اصل وأنت راجع كتب التاريخ، مش أنت صحفي وتعرف تقرا وتكتب وتبحث في الكتب القديمة!.

- ما مهنتك؟
** مزمار وناي من البداية، من بداية الثورة إلى اليوم وأنا في هذي المهنة (الثورة عام 1962م) وقد كنت قبل الثورة في عدن وفي صنعاء وفي كل مكان.

العمر العرطة
- يعني كم عمرك ؟

** عمري (ما ناش) مش عارف كم بالضبط لكن قل عندك في الجريدة خمسين سنة، وخليهم يجو يعدوا (يأتوا يحسبوا).

- يعني ليلة قيام الثورة وعمرك 7 سنوات ؟
** لا قد كنت كبير، كيف 7 سنوات، انا قد كنت قبل الثورة في عدن وفي صنعاء وفي كل مكان، من الذي قلك 7 سنوات، كم تشتي عمري، أنا قد كنت أيام الإمام يحي في عدن وقد رحت لكل مكان.. اسمع.. افعل 100 سنة، والا اكتب ما شتيت (كما تريد) المهم نغمه وعمر، ما عيحاسبونيش عليه (لن يحاسبه احد).
- هل أنت موظف وأين؟
** كيف ما ناشي موظف (صيغة استغراب)، إلا موظف ونص (تأكيد)، وفي وزارة الثقافة والسياحة واسأل من اشتيت ( إسأل من تريد ).

كل شئ زاد إلا معاش قارون
- كم تستلم من هذه الوظيفة؟
** معاشي قليل، ومايكفينيش (لا يكفيني) راتبهم لانص (إلى نصف) الشهر.
- كم يعني؟
** 20 ألف ريال (100 دولار) وأنا معي عائلة كبيرة وأولاد وبنات وأرحام وعائلة كبيرة، وأنا أشتي (أريد) أقول لوزير الثقافة والسياحة انه يزيدني الترقية ويزيد معاشي وأقول له أن الدنيا قدهي غالية نار وما عد فيه شئ رخيص إلا راتبي عاده رخيص وجالس كما هو من زمان، كل شئ ارتفع إلا معاش قارون (يضحك)، انت تعرف انا أشتي (أريد) أقلك شئ مهم كنت افكر فيه من زمان، جدي (يقصد قارون) كان أغنى واحد في زمانه وأنا أفقر واحد في زماني.. مارأيك تركب هذي (المعادلة) والا لا !!.. إذا ماتركبشي اكتب في الجريدة ان قارون يشتي تزودوا مرتبه وبس.

- هل تشارك في الفعاليات الخارجية لوزارة الثقافة؟
** طبعا ما يقدروا يروحوا إلا بي أنا، مايقدروش يمشوا إلا بي، الخواجات ما يعجبهم إلا قارون بس، رحت أميركا، وهولندا، وفرنسا، وباريس، وبون، وكندا، وروما، والخليج، وكل دولة، ماعد خليت بقعة (مكان) إلا وسرتها (ذهبت إليه).

لغات مشي حالك
- هل تعرف لغات ؟
* إيطالي وفرنسي (قالها باللهجة الفرنسية)، وكلها مشي حالك ( كناية عن انه لا يجيدها الإجادة التامة) وما اعرفش الإنجليزي.
- كيف تعلمت الفرنسي ؟
** جلست سنتين في فرنسا عند واحدة فرنسية في مدينة (تولن) جنب باريس، وعلمتني اللغة كلها، والآن تجي دائما لهنا وإحنا نستقبلها في الوزارة.

- هل لك مشاركات مميزة ؟
** ياه، شاركت في فرقة الجاز ولفيت (ذهبت) مع (النصارى) إلي بيعزفوها كل المحافظات وكنت زي الدليل لهم، وهذي صوري ( اخرج مجموعة صحف كتبت عن فرقة الجاز عندما شاركت في إحياء فعاليات صنعاء عاصمة للثقافة العربية للعام 2004م وفيها صورته التي كانت ضمن الإعلان الذي نشر آنذاك عن فرقة الجاز).

- مار أيك في آلة الجاز، هل تعطي نفس الصوت الذي تخرجه الآلة الخشبية التي تحملها ؟
** لا لا، هذاك صوته يروح ويجي ويكبر ويصغر، زي التنك قدام الجهال (شبه آلة الجاز بعلبة حديدية فارغة أمام الأطفال) وما تقدر تتحكم فيه زي هذي (يشير الى الناي الخشبي الذي بيده) ويقول انه كان يصنعها من نفسه ثم ذهب إلى ألمانيا وخرج مع بعض الألمانيين إلى بعض متاجر مدينة بون وهناك رأى هذا الناي (الذي يحمله) وجرّبه فأعجب به وقام احد مرافقيه الألمان واشتراه له بمبلغ (120 دولار).

- كلمة أخيره ؟
** أقول لوزير الثقافة وجميع المسؤولين (من حب نفسه فارق أصحابه)، أنا من أول الثورة وأنا مناضل في الثقافة ونشر الثقافة الشعبية والتراث اليمني القديم، وقد رحت إلى كل أنحاء العالم انشر الفلكلور الشعبي اليمني القديم ومع ذلك مرتبي ومعاشي قليل جدا، أشتيهم (أريدهم) ينظروا لي قليل ويزودوا مرتبي وشكرا.