قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عبدالله زقوت من غزة : تبرع لاعبوا المنتخب الماليزي لكرة القدم ، بمبلغ مالي لضحايا السونامي الذي ضرب دول جنوب و جنوب شرق آسيا ، الأسبوع الماضي ، حيث ضرب دول عديدة من ضمنها ماليزيا ، جراء الزلزال الذي ضرب سواحل جزيرة سومطرة الاندونيسية ، في حين أعلنت سيرلانكا عن تأجيل مباريات الدوري الممتاز هناك بسبب السونامي أيضاً .

و نقل موقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن مسؤول في الاتحاد الماليزي ، أن لاعبي المنتخب تبرعوا بمبلغ ( 2000 رنكت ) ، لصالح ضحايا السونامي الذي بلغ عددهم أكثر من مائة و أربعين ألف شخص .

و قال روسدي طالب كابتن المنتخب الماليزي بالنيابة عن بقية اللاعبين : " إنه لمبلغ بسيط جدا من المنتخب الماليزي ، لقد أحزنتنا المأساة التي ضربت أغلب المدن الآسيوية الساحلية ، و على الرغم من أن المبلغ المتبرع به ليس بالكبير ، لكن نتمنى أن يساعد ضحايا السونامي " .

و كان اتحاد دول الآسيان لكرة القدم ، قد أعلن عن تأجيل مباراة الدور قبل النهائي بين المنتخب الماليزي و نظيره الاندونيسي ، بسبب السونامي ، و إستجابة لقرار رئيس الوزراء الماليزي عبدالله بدوي الذي طالب بإلغاء كافة الاحتفالات برأس السنة الميلادية .

و عبر كابتن ماليزيا عن سعادته بقرار تأجيل المباراة التي كانت مقررة أن تقام اليوم ( السبت ) في العاصمة الماليزية كوالامبور ، مشيراً إلى أن اللاعبين سيستغلون هذه الأيام لمزيد من الاستعدادات ، رغم تأثيرات التأجيل السلبية .

على صعيد آخر ، قررت اللجنة الإدارية للاتحاد السيرلانكي لكرة القدم ، عن تأجيل جميع مباريات الدوري السيرلانكي لكرة القدم ، لغاية السادس عشر من الشهر الحالي، و ذلك تكريماً لضحايا السونامي الذي ضرب المدن الساحلية السيرلانكية ، ومدن آسيوية أخرى .