قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: تنطلق يوم السبت بطولة الجائزة الكبرى للمبارزة الدولية - قطر 2005 بمشاركة عدد كبير من الدول وأيضا من اللاعبين المصنفين عالميا.. وتقام منافساتها على مدار ثلاثة أيام في صالة السد، وقاعة المجلس بفندق الشيراتون، والمنافسات تقام في سلاح سيف المبارزة (الآبيه).

وتحظى بطولة الجائزة الكبرى لهذا العام بمشاركة 32 لاعبا عالميا يمثلون فرنسا التي تشارك بالفريقين الأول والثاني، وكذلك روسيا و رومانيا و هولندا و بلجيكا والنمسا وفنزويلا والعراق وامريكا واسبانيا ومصر وانجلترا والمجر واوكرانيا واذربيجان وفنزويلا وتايلند والفلبين والمانيا
وقد رصدت اللجنة المنظمة للبطولة مبلغ (25) الف دولار مقسمة إلى 12.000 دولار للفردي و 13.000 دولار للفرق، بالإضافة إلى الجوائز العينية والهدايا التذكارية لكل من اللاعبين الفائزين، والمشاركين في البطولة. وشهد ت العاصمة القطرية ابتداءا من يوم أمس وصول منتخبات هولندا، العراق، ألمانيا، امريكا واسبانيا ومن المقرر ان تصل باقي الدول المشاركة في البطولة اليوم الخميس حيث تصل منتخبات فرنسا، وبلغاريا، النمسا، مصر، انجلترا، المجر، أوكرانيا، روسيا، أوذربيجان، فنزويلا، تايلاند، الفلبين.وعلى الصعيد الفني واصلت الفرق التي وصلت الدوحة أمس تدريباتها استعدادا لانطلاق البطولة.

الى ذلك وصل الى الدوحة مساء أمس روني روك رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة . وقد أدلى روك بتصريح صحافي فور وصوله اوضح فيه أن اجتماع المكتب التنفيذي الذي سيعقد يوم الجمعة يعتبر أهم الاجتماعات وفيه سيتم انتخاب نائبين للرئيس، وقال : أنا سعيد للعودة من جديد إلى الدوحة لحضور فعاليات بطولة الجائزة الكبرى للمبارزة وهي الثانية التي تشهد مشاركة أفضل المبارزين على الاطلاق في العالم وبالتالي باتت بطولة عالم وليس أقل من ذلك، خصوصا كما أشرت أنها باتت قبلة المبارزين وهدفا رئيسيا لهم والدليل أن هناك مشاركة 137 مبارزا، ومنهم خمسة احرزوا ميداليات أولمبية و16 من المصنفين الأوائل على العالم مما يعطي البطولة قوة كبيرة، وهو ما يعني أن اتحاد المبارزة في قطر عليه أن يعيد حساباته ويفكر في استضافة بطولة عالم وليس جائزة كبرى وحسب .