قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عبد الله الدامون من الرباط: تتواصل أشواط الغزل بين فريق ريال مدريد واللاعب البرازيلي في صفوف أسي ميلانو الإيطالي أدريانو ريبيرو في أفق التحاق محتمل للاعب بفريق العاصمة الأسبانية.

ووصف اللاعب البرازيلي المدير الفني الجديد لفريق ريال مدريد الإيطالي أريغو ساكي بأنه مثل والده الثاني.

لكن اللاعب البرازيلي طمأن فريقه أنتر ميلان إلى أن الغزل المتبادل بينه وبين ريال مدريد مجرد غزل بريء لا أثر فيه لأهداف أخرى وقال إنه لن يفارق فريق ميلان في الوقت الحالي لأنه لاعب مهم في صفوفه.

غير أنه لم يستبعد أن يلتحق مستقبلا بفريق ريال مدريد الإسباني "لأنه لا أحد يعرف ما يخفيه المستقبل" حسب قول اللاعب.

ولم يخف اللاعب أدريانو (22 سنة) المفاوضات التي جرت بينه وبين رئيس ريال مدريد فلورينتينو بريث. وقال اللاعب البرازيلي إن كلام الرئيس كان جميلا وتمنى أن يتحقق مستقبلا.

غير أن المستقبل الذي يتحدث عنه أدريانو ويراه بعيدا يراه إداريو أنتر ميلانو الإيطالي قريبا جدا.
لذلك انتقد مسؤولو الفريق الإيطالي بشدة مسؤولي ريال مدريد واتهموهم بسرقة لاعبي الفريق بدءا بروبيرتو كارلوس ومرورا برونالدو، وحاليا مع أدريانو.

وقال رئيس أنتر ميلان إن فريقه منزعج جدا من هذه التصرفات وأنه تحادث مع رئيس الفريق الإسباني بهذا الخصوص.

وقال رئيس نادي أنتر ميلان جياتشينتو فاتشيتي إنه بعث رسالة واضحة إلى مسؤولي فريق العاصمة الإسبانية وطلب منهم "أن يتركوا في سلام لاعبي فريقه". وقال فاتشيتي إن أدريانو هو لاعب أنتر ميلان ولن يتحرك أبدا من الفريق.

وأضاف المسؤول الإيطالي إنه لن يترك أدريانو يرحل من الفريق قبل مرور عشر سنوات. "إذا أراد اللاعب إنهاء مسيرته الكروية في ريال مدريد فيمكنه أن يفعل ذلك بعد عشر سنوات" يقول فاتشيتي ذي المزاج الإيطالي الأصيل.

غير أن هذا المسؤول الخفيف الدم لا يفعل سوى ما يفعله كل رؤساء الأندية في العالم حينما يريدون رفع سومة لاعب ما. إنهم يرفضون بيعه حتى يرتفع السعر. فليس هناك مجنون في العالم يمارس التجارة ويرفض البيع.