قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الكويت و بيروت: اقامت عائلة الزميل الراحل وفائي دياب قداسا وجنازًا لراحة نفسه، عند الساعة الرابعة بعد ظهر يوم أمس الخميس في كاتدرائية العائلة المقدسة خلف فندق شيراتون الكويت. كما سيقام في الذكرى الأربعين لوفاته قداس وجناز في بيروت يوم السبت 27 من الشهر الجاري، في كنيسة القلب الأقدس في بدارو، يليهما تأبين وتقديم تعازٍ في قاعة الكنيسة.

وقد شيع جثمان مدير تحرير quot;إيلافquot; الراحل وفائي دياب، إلى مثواه الأخير في قرية quot;عين إبلquot; في جنوب لبنان، وذلك بعد الصلاة عليه في كنيسة (سيدة الملائكة) في بيروت بحضور أفراد عائلته وعدد كبير من الأسرة الصحافية والإعلامية. quot;إيلافquot; شاركت عائلة الراحل حزنها في القداس الذي جرى في الكنيسة متمثلة بالمدير العام السيد ناصر الغنيم الذي توجه الى بيروت لهذا الهدف. كما تواجد في الكنسية من كان بالنسبة إليهم مديراً وزميلاً في quot;إيلافquot;.

وكان الزميل الراحل تعرض لنوبة قلبية مفاجئة الشهر الماضي، الأمر الذي ترك صدمة لدى كل الأصدقاء والزملاء العاملين في quot;إيلافquot;. ونقل الى لبنان حيث دفن في جنوب لبنان، ونعاه عدد كبير من الزملاء الصحافيين والكتاب.

وفائي دياب صحافي لبناني من رعيل صحافيي المهجر الذين كان لقلمهم الاثر الكبير في الصحافة العصرية التي غيرت كل المفاهيم السابقة، وكان قد انضم الى اسرة إيلاف مديرًا للتحرير ابتداءً من الأحد 15/5/2005. والزميل وفائي صحافي محترف، وهو عمل في الصحافة اللبنانية والعربية والدولية منذ اكثر من 25 عامًا.