قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


&نيقوسيا - اعلن الرئيس القبرصي غلافكوس كليريدس الثلاثاء ان بلاده لن تستسلم لتهديدات انقرة بضم القسم الشمالي (التركي) من جزيرة قبرص في حال انضمام القسم الجنوبي منها (اليوناني) الى الاتحاد الاوروبي.
&وقال الرئيس كليريدس في مطار لارنكا (جنوب) قبل توجهه الى نيويورك للمشاركة في الجمعية العمومية للامم المتحدة "ان تركيا تحاول اعطاء الانطباع بان شيئا خطيرا قد يحدث في حال تم انضمامنا الى الاتحاد الاوروبي لكنه انطباع خاطى".
&واكد ان الحكومة اتخذت "جميع الاجراءات اللازمة" لمواجهة المناورات التركية الهادفة الى تصعيد التوتر مع اقتراب انضمام الجزيرة الى الاتحاد الاوروبي.
&وكان رئيس الوزراء التركي بولند اجاويد تحدث عن احتمال "ضم" الجزء الشمالي من جزيرة قبرص الى تركيا في حال قرر الاتحاد الاوروبي قبول انضمام قبرص اليه.
&وقال اجاويد ان "هناك حلين ممكنين: اما ضم جمهورية شمال قبرص التركية (التي لا تعترف بها سوى تركيا) او منح هذه الجمهورية حكما ذاتيا".
&وهي المرة الاولى التي يتحدث فيها اجاويد بهذا الوضوح عن امكانية ضم الجزء الشمالي من جزيرة قبرص التي تحتلها تركيا في حال قبول ترشيح قبرص وانضمامها الى الاتحاد الاوروبي.
&وكان رئيس المفوضية الاوروبية رومانو برودي اعتبر في نهاية تشرين الاول/اكتوبر خلال زيارة قام بها الى نيقوسيا ان قبرص ستكون من اول الدول التي ستنضم الى الاتحاد الاوروبي حتى مع غياب حل لمشكلة الجزيرة المقسمة.
&وقبرص مقسمة الى شطرين منذ 1974 اثر اجتياح الجيش التركي ردا على انقلاب نفذه قوميون قبارصة يونانيون بهدف الحاق الجزيرة باليونان.
&وتركيا نفسها مرشحة للانضمام الى الاتحاد الاوروبي منذ 1999 ويعارض القبارصة الاتراك انضمام قبرص الى الاتحاد قبل اعادة توحيد الجزيرة. (ا ف ب)