قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
لندن: محمد الشافعي -طالب عمر بكري محمد زعيم جماعة "المهاجرون" الاصولية المسلمين البريطانيين الذين يتوجهون للحرب في افغانستان بـ"أن يعلنوا التخلي عن جنسيتهم، وان ينبذوا العهد الذي بينهم وبين السلطات البريطانية حتى لا يقعوا تحت طائلة القانون". وقال بكري في اتصال هاتفي مع "الشرق الأوسط" ان المسلمين البريطانيين يجب عليهم ألا يخالفوا العهد الذي قطعوه مع الملكة اليزابيث الثانية قبل تجنسهم، لان الله لا يحب الخائنين، وهو بالتالي يقترح ان يتخلوا عن جنسيتهم البريطانية قبل السفر الى افغانستان. من جهة اخرى حذر بكري المسلمين المنخرطين في الجيش البريطاني، من مغبة المشاركة مع القوات البريطانية، في حربها ضد افغانستان. ووصف هذا العمل بأنه "من اعمال الردة". واعتبر "كل مسلم يشارك الكفار بقول أو فعل في حربهم ضد المسلمين في افغانستان، مرتداً". واشار في الفتوى الموجودة على موقع "المهاجرون" على الانترنت ان مثل هذا الشخص "لا حرمة لماله ودمه". وندد بكري بفتاوى الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي الذي افتى بجواز مشاركة المسلمين في الجيش الاميركي، في القتال الدائر ضد طالبان ومنظمة القاعدة في افغانستان. (الشرق الأوسط اللندنية)
&