قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
اسطنبول- ذكرت مصادر امنية ان شرطة اسطنبول ضبطت الثلاثاء اكثر من كيلوغرام من مادة اليورانيوم قادمة من روسيا على الارجح تستخدم في انتاج الاسلحة النووية واوقفت تركيين ضالعين في عملية التهريب.
واضاف المصدر طالبا عدم ذكر اسمه ان شخصين اوقفا في غازي عثمان باشا في القسم الاوروبي من اسطنبول عندما كانا يحاولان بيع 1.022 كلغ& من اليورانيوم لقاء 750 الف دولار الى رجلي شرطة ادعيا انهما مهتمان بالشراء.
وتأتي هذه العملية في حين حذر الرئيس بوش من مخاطر الارهاب النووي اثر اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر ودعا حلفاءه ضد الارهاب الى "التحرك".
واكد التركيان انهما اشتريا اليورانيوم قبل اشهر عدة من روسي من اصل اذربيجاني في اسطنبول وانهما لم يكونا على علم بان المادة هي يورانيوم حسب المصدر نفسه.
واضاف المصدر انهما "كانا يريدان جمع المال دون ان يعلما طبيعة المادة".
وتعتبر اسطنبول مركزا لتهريب المواد المشعة منذ انهيار الاتحاد السوفياتي في 1991.
وفي نهاية آب/اغسطس فككت شرطة اسطنبول شبكة مهمة لتهريب المواد المشعة وضبطت 64 انبوبا زجاجيا تحتوي على مادة تستخدم في النشاطات النووية. واوقف ستة اتراك. (أ ف ب)