قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
إيلاف- قالت صحيفة "باكستان" التي تصدر بالأوردية أن الملا عمر، زعيم حركة "طالبان" الأفغانية قاد بنفسه التصدي لعملية الكوماندوز الأميركيين الذين حاولوا اقتحام بيته في قندهار، بهدف إلقاء القبض عليه.
وأكدت الصحيفة نقلاً عن مصادر في حركة "طالبان"، إن الملا عمر كان موجودا بالفعل في بيته وقت قيام الكوماندوز بدخول قندهار ووصولهم إلى بيته، وقد خرج الملا مع عدد كبير من أنصاره المسلحين وهاجموا قوات الكوماندوز الأميركية وأجبروهم على الهروب، على حد قول الصحيفة التي أضافت أن رجال الكوماندوز حوصروا، وكاد أن يقتل الجميع ولكنهم نجحوا في التراجع، وتختتم الصحيفة الباكستانية بقولها إن أول طلقة صوبت على الكوماندوز كانت من بندقية الملا محمد عمر شخصياً.