قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
الدار البيضاء- ايلاف: أفادت مصادر مطلعة رفضت الكشف عن هويتها أن جهات عليا في المملكة المغربية تدخلت لإصلاح ذات البين بين وزير الخارجية محمد بن عيسى والصحفي أبو بكر الجامعي.
وأفادت مصادر مطلعة من مؤسسة "ميديا تراست" التي يملكها الصحفي ورفقة صحافيين آخرين، وتصدر أسبوعيتي "لوجورنال" والصحيفة ومجلتي "شهرزاد "و"إيكونومي وأنتروبريز"، أنه تم إلغاء اجتماع للعاملين في المؤسسة للتنسيق لحضور محاكمة بوبكر الجامعي.
وتقول المصادر ذاتها&أن جهات عليا في المغرب تدخلت لإصلاح ذات البين بين الرجلين وإقناع الوزير محمد بن عيسى بالتنازل عن متابعته للصحفي بوبكر الجامعي. ومن غير المستبعد أن يكون وراء التنسيق والتوسط بين الأطراف والجهات العليا وزير الداخلية إدريس جطو وكاتب الدولة في الداخلية علي الهمة.
وقد سبق لإدريس جطو أن ساهم، حسب أسبوعية "جون أفريك أنتليجان"، في التوسط للصحفي نفسه&لدى السلطات المغربية لإعطائه ترخيصا بإصدار جريدتيه بعد المنع الذي طالهما.
ويتابع الصحفي بوبكر الجامعي قضائيا بتهمة "نشر أخبار كاذبة والقدح والذم&في حق السفير السابق للمغرب في واشنطن محمد بن عيسى، الذي يشغل حاليا منصب حاليا وزير الخارجية.
تعود القضية إلى العام 1999حيث قدم الصحفي بوبكر الجامعي ملفا عن شراء السفير المغرب آنذاك لعقار أربعة ملايين دولار، وأكد الصحفي بناء على ما اعبرها وثائق أنها لا تساوي سوى&مليون دولار. وهكذا رفع بن عيسى دعوى قضائية ضد الصحفي.
تأتي هذه التطورات في الوقت الذي تأجلت فيه محاكمة صحفي آخر وهو علي لمرابط، مدير نشر "دومان ماغازين"، إلى يوم الثلاثاء المقبل، ويتابع بتهمة نشر خبر عن إمكانية بيع قصر ملكي يتواجد بالقرب من العاصمة المغربية الرباط والمعروف بقصر الصخيرات.