قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كارولينا الشمالية-ايلاف : توصل باحثون أميركان إلى طريقة جديدة لتقليل آلام المرضى المصابين بفقر الدم المنجلي باستخدام عقار "بولوكسامير 188 المصفّى" (PP188).
ونجح علماء جامعة كارولينا الشمالية في تقليل فترة النوبات والانتكاسات المؤلمة التي تصيب مرضىفقر الدم المنجلي الذي ينتشر ، في افريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا ، وفي جنوب العراق ومعظم بلدان الخليج العربي. وهو مرض وراثي يتميز بشكل الهلال او المنجل الذي تتخذه كريات الدم الحمراء و ينتشر بين الأشخاص الذين ينحدرون من أصول أفريقية وامريكية لاتينية وآسيوية ويصيبهم عادة ينوبات مبرحةومتكررة.
ويصيب هذا التشوه خلايا الدم الحمراء بسبب خلل في بروتين الهيموغلوبين الموجود داخل هذه الخلايا التي تعتبر مسؤولة عن نقل الأوكسجين من الرئتين إلى باقي أجزاء الجسم. ويتسبب الشكل المنجلي غير الطبيعي للخلايا بالتصاقها مع بعضها بشكل يعيق دخولها إلى الأوعية الدموية الدقيقة بسهولة كما يحدث مع الخلايا السليمة. ويتسبب هذا الحال بعجز الدم عن ايصال الأوكسجين إلى أعضاء الجسم ويؤدي بالتالي الى تلف هذه الأعضاء&أو اصابة المريض بالسكتة الدماغية أحيانا.
وأشار الباحثون في الدراسة التي نشرتها مجلة الجمعية الطبية الأميركية إلى أن العقار الجديد يعرقل التصاق خلايا الدم ببعضها البعض ويسهل ولوجها&الأوعية الدموية . وكشفت الدراسة ، التي أجريت في 20 مستشفى بالولايات المتحدة ، أن الأطفال الذين يعانون من فقر الدم المنجلي استجابوا بفعالية أكبر لعقار PP188 وأن الأخير أعطى نتائج أفضل عند مزاوجته بالعلاج بواسطة "هايدروكسييوريا" الذي يقلل بدوره عدد خلايا الدم الحمراء الضعيفة في الدورة الدموية.
اجريت الدراسة على 225 شخصا من البالغين والأطفال في الفترة الممتدة بين شهر مارس 1998 وأكتوبر 1999 حيث تم زرق نصفهم0 المجموعة الاولى )&بعقار (PP188) في حين زرق الأخرون بدواء كاذب ( بلاسيبو )، فأتضح أن الآلام قلت بنسبة تفوق 50% عند المرضى من المجموعة الأولى بالمقارنة مع افراد المجموعة الثانية الذين تلقوا البلاسيبو.
وأكد المختصون أن تخفيف شدة الألم وتقليل دورته في مرحلة الطفولة يسهم في حماية المرضى من تلف الأعضاء الحيوية الذي يصيبهم في مراحل حياتهم اللاحقة.