قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسلام اباد- تتضمن المقابلة الصحافية التي اجراها صحافي باكستاني مع اسامة بن لادن ونشرت اليوم السبت في صحيفتين باكستانيتين احداهما بالانكليزية والاخرى بالاوردو اختلافات في كل صحيفة عن الاخرى حول النقطة الرئيسية وهي حيازته المفترضة لاسلحة نووية. وبحسب صحيفة "دون" الصادرة بالانكليزية فان بن لادن اعلن انه يملك اسلحة نووية وكيميائية وانه مستعد لاستخدامها.
&وجاء في تصريحات بن لادن التي نقلتها الصحيفة "اود ان اقول انه في حال استخدمت اميركا الاسلحة الكيميائية او النووية فسيمكننا عندها الرد باسلحة نووية وكيميائية". ونقلت الصحيفة عن بن لادن "اننا نملك هذه الاسلحةوسيلة للردع". وفي المقابلة التي نشرتها صحيفة "اوصاف" (باللغة الاوردو) لم يؤكد بن لادن صراحة امتلاك هذه الاسلحة.
وجاء في تصريحات بن لادن التي نقلتها صحيفة اوصاف "في حال استخدمت اميركا اسلحة كيميائية او نووية ضدنا فاننا لن نسمح لها بقتلنا. الولايات المتحدة تستخدم الاسلحة الكيميائية ضدنا لكن حربنا ستستمر".
واجرى الصحافي حميد مير مدير صحيفة اوصاف المقابلة للصحيفتين. واعلن&ان الروايتين صحيحتان لكن رواية اوصاف غير كاملة. واوضح ان النص الحرفي الكامل للمقابلة سينشر لاحقا وان بن لادن اكد انه يملك السلاح النووي. وتعتبر دون اقدم الصحف الباكستانية الصادرة بالانكليزية واكثرها مصداقية.