قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
الدوحة&- نفى مسؤول امني قطري امس الاحد نبأ صحافيا تحدث عن تسجيل اطلاق نار عند احد الحواجز الامنية التي اقيمت في الدوحة لمناسبة انعقاد المؤتمر الوزاري لمنظمة التجارة العالمية. وقال نائب رئيس اللجنة الامنية لتنظيم المؤتمر اللواء مبارك النصر في مؤتمر صحافي اليوم انه "لم يتم استخدام اي اطلاق نار من اي حاجز امني حتى بطريق الخطأ".
واضاف "انها شائعة ولم يحدث اطلاق نار حتى بالخطأ". وكانت انباء صحافية ذكرت اليوم الاحد ان احد الجنود المناوبين عند احد الحواجز الامنية في الدوحة اطلق النار في الهواء لاجبار مندوبة ماليزية الى المؤتمر الوزاري على التوقف.
واكد اللواء النصر ان "الامور الامنية في احسن صورة وليس هناك ما يعكر صفو الامن"، مؤكدا ان التظاهرات التي جرت على هامش المؤتمر كانت "سلمية ولم تؤثر على اي ممتلكات عامة او خاصة". واضاف "لم يصدر من احد ما يخل بالامن".
ومن جهة اخرى، اكد اللواء النصر ان مسألة الامن يتولاها "رجال الامن القطري بنسبة مئة في المئة ولم يستخدم الجيش في عملية ضمان امن الوفود". يذكر ان سلطات الامن القطرية اتخذت اجراءات امنية مشددة وخصوصا حول فندق الشيراتون حيث يعقد المؤتمر الذي افتتح الجمعة.