قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


أثينا ـ عبدالعظيم درويش‏:‏اتهمت الصحف القبرصية الحكومة التركية بتصنيع مادة اليورانيوم ـ في الجزء الشمالي المحتل من جزيرة قبرص ـ لصالح تنظيم القاعدة الارهابي لاستخدامها في تصنيع القنابل النووية واستخدامها في عملياتها الارهابية مشيرة الي أن هناك مصنعا تركيا جري انشاؤه منذ أوائل التسعينيات لهذا الغرض‏.‏
وتزامن الاتهام مع تهديد تركيا مجددا بضم شمال قبرص اذا ما وافق الاتحاد الاوروبي علي عضوية نيقوسيا دون اشتراط حل لمشكلة الجزيرة التي طالت نحو‏27‏ عاما‏,‏ اضافة الي رفض زعيم القبارصة الاتراك رؤوف دنكتاش العودة الي مائدة المفاوضات غير المباشرة مع الرئيس القبرصي جلافيكوس كليريديس تحت مظلة الامم المتحدة‏.‏
وكشفت مصادر يونانية مطلعة عن أن دنكتاش بعث برسالة خطية الي الرئيس كليريديس يدعوه فيها الي اجراء مفاوضات مباشرة معه دون تدخل من أحد باعتبار أن تقسيم الجزيرة الي شطرين من قضايا الشأن الداخلي للجزيرة بينما يؤكد الجانب اليوناني القبرصي أن القضية هي احتلال قوات عسكرية أجنبية لأراضي دولة عضو بالأمم المتحدة وذات سيادة مستقلة‏.‏
ولاحظت المصادر أن رسالة دنكتاش قد كتبت علي ورقة بيضاء دون اي شعار يتصدرها وأنها خلت من تحديد منصب دنكتاش علي الرغم من تأكيده المتصل بأنه الرئيس الشرعي لجمهورية شمال قبرص التركية التي تنفرد أنقرة دون بقية عواصم العالم بالاعتراف بها‏.‏(الأهرام المصرية)
&
&
&
&
&