قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
أكد الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي ووزير المالية والصناعة بدولة الامارات العربية بأن التعاون الوثيق بين القطاعين العام والخاص هو الطريق الاسرع والامثل لتحقيق الاهداف في مجال الاستثمار في قطاع التكنولوجيا والذي تتسارع خطاه‏,‏ مشيرا الي ضرورة ان يكون للمنطقة العربية مكان في هذا المجال من خلال اقامة المشروعات وضخ الاستثمارات التي تساعد علي تقليل الفجوة القائمة في هذا المجال بين المنطقة العربية والعالم‏.‏ مشيرا الي ان دولة الامارات حرصت علي تعزيز بنيتها التحتية في هذا المجال من خلال انشاء مدينة دبي للانترنت والتي استقطبت العديد من الاسماء العالمية في قطاع التكنولوجيا‏,‏ جاء ذلك خلال افتتاحه امس للدورة التاسعة لمؤتمر المستثمرين العرب والذي تنظمه جامعة الدول العربية بالتعاون مع اتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة للبلدان العربية والمؤسسة العربية لضمان الاستثمار‏.‏
واكد خالد ابو اسماعيل رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة للبلدان العربية ورئيس اتحاد الغرف التجارية المصرية اهمية الاستثمار في تقنية المعلومات والتي اصبحت المرتكز الرئيسي لاتخاذ القرارات في مختلف الامور وعلي كل المستويات في شتي مناحي الحياة‏,‏ مشيرا الي الفجوة التقنية بين الدول العربية والدول المتقدمة‏,‏ موضحا ان نسبة كبيرة من المعاملات التجارية تتم بالطرق الالكترونية عبر تقنية المعلومات والمتوقع لها ان يصل حجم التعاملات فيها خلال السنوات الثلاث المقبلة الي نحو‏7,2‏ تريليون دولار‏,‏ وان تنتشر عبر السنوات العشر المقبلة لتسيطر علي نحو‏70%‏ من حجم التجارة العالمية متخطية اساليب التجارة التقليدية‏,‏ مؤكدا اتساع الفجوة التقنية بين الدول العربية والدول المتقدمة بنحو‏5‏ اجيال من تقنيات الحاسبات الالية مدللا علي ذلك بأن حصة الدول العربية منها لاتتجاوز‏2%‏ من الحجم العالمي للتجارة الالكترونية‏.